04:13 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    منظومة إس-300في للدفاع الجوي

    مصدر أمني سوري: "إس-300" ضامنة للتوازن

    © Sputnik . V. Kisilev
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    تسليم منظومة "إس-300" إلى سوريا (86)
    2 0 0

    قال مصدر أمني سوري إن "الجيشين السوري والروسي يصطفان في خندق واحد ضد الإرهاب وداعميه، وإن "إس-300" هي منظومة دفاعية ضامنة لتوازن الردع، ولصد العدوان، وليست هجومية، والشريك الروسي الذي بذل الدماء الطاهرة في حربه ضد الإرهاب، لن يتوانى مستقبلا عن كسر التوازن بما يضمن عودة الحقوق السورية المغتصبة.

    وأضاف المصدر لوكالة "سبوتنيك": ليس غريبا أن يقدم الروس مثل هذا الدعم المهم المتمثل بمنظومة "إس-300"، فروسيا الاتحادية التي قدمت خيرة شبابها من جنرالات وجنود وطيارين، والتي بذلت الدماء الطاهرة، خلال وقوفها مع سوريا صفا واحدا في محاربة الإرهاب، ليس غريبا أن تزود سوريا "شريكتها في الحرب على الشر ورعاته" بأحدث الأسلحة، وفي المحصلة فإن نصر سوريا بجيشها وشعبها هو نصر روسي بالدرجة الأولى.

    وتابع المصدر: لا يمكن أن تترك روسيا الساحة خالية للإسرائيليين ليعبثوا وليعربدوا كما يحلو لهم، ومن هنا جاء الدعم الروسي الجديد لسوريا من خلال تزويد الجيش السوري بمنظومة "إس-300" المتطورة، وهي منظومة دفاعية سيتم استخدامها ضد الاعتداءات الإسرائيلية وغير الإسرائيلية، ولا يمكن استخدامها في مهاجمة "الكيان الصهيوني" أو أية جهة أخرى، ومن هنا فإن روسيا تسعى إزاء العربدة والشغب الإسرائيلي إلى تزويد سوريا بما يخلق نوعا من التوازن في الردع، وفي الحقيقة إن الجيش السوري صمد بقوة في وجه الحرب الطاحنة التي فرضت عليه، والتي لا تزال مستمرة منذ ثمان سنوات، ونحن السوريون، بصمودنا وتضحيات جيشنا وشعبنا رفعنا رأس كل حليف وصديق وشريك، وهو ما يثمنه الحليف الروسي ويقدره عاليا.

    وأعرب المصدر عن ثقته "بوقوف الحليف الروسي مع الحق السوري" موضحا "أن سوريا صاحبة حق مغتصب من قبل "العدو الإسرائيلي" الذي يخالف "الشرعة الدولية" وقرارات الأمم المتحدة التي تفرض عليه الانسحاب الكامل من الجولان السوري المحتل، ومن الطبيعي أن تحصل سوريا من الحليف الروسي مستقبلا على ما يكسر هذا التوازن لصالح الجيش السوري، وما يمكن الشعب السوري من استعادة حقوقه المغتصبة، سواء عن طريق السياسة أم عن طريق القوة.

    وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قد أبلغ نظيره السوري بشار الأسد، اليوم الإثنين، عن خطط تسليم سوريا منظومة صواريخ "إس-300" المضادة للطائرات، وذلك بعد أسبوع من سقوط الطائرة الروسية فوق مياه البحر المتوسط قبالة السواحل السورية.

    وقالت الرئاسة السورية، في بيان لها، إن "الرئيس بوتين أبلغ الأسد، خلال اتصال هاتفي، بأن روسيا ستطور منظومات الدفاع الجوي السورية وتسلمها منظومة "إس-300" الحديثة"، محملا إسرائيل مسؤولية إسقاط الطائرة.

    وكان وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، قال في وقت سابق، اليوم، إنه بأمر من الرئيس فلاديمير بوتين، سيتم تزويد سوريا بمنظومة الدفاع الجوي "إس-300" خلال أسبوعين، وهي قادرة على اعتراض الأهداف الجوية على مسافة تتجاوز 250 كم.

    كما أعلن شويغو عن إطلاق الجيش الروسي التشويش الكهرومغناطيسي في مناطق البحر المتوسط المحاذية لسواحل سوريا، بهدف منع عمل رادارات واتصالات الأقمار الصناعية والطائرات أثناء أي هجوم مستقبلي على سوريا.

    الموضوع:
    تسليم منظومة "إس-300" إلى سوريا (86)
    الكلمات الدلالية:
    إس-300, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik