04:47 22 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    قارب يحمل مهاجرين في مضيق جبل طارق

    أسرة عربية مهاجرة تتمسك بكلبها الصغير في عرض البحر... ورئيس وزراء مالطا يعلق

    © AFP 2018 / Marcos Moreno
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11

    نقلت سفينة حربية 58 مهاجرا بصحبة كلب اليوم الأحد إلى مالطا حيث نزلوا من السفينة بعد أن ظلوا أياما في عرض البحر انتظارا لهدوء أمواجه حتى يتسنى نقلهم من سفينة الإنقاذ أكواريوس.

    ووفقا لوكالة "رويترز"، جرى إنقاذ المهاجرين من قاربين صغيرين قبالة ساحل ليبيا قبل أسبوع على الأقل وبينهم ليبيون وسوريون وفلسطينيون وصوماليون وباكستانيون، وتضم المجموعة سبع أسر وثلاثة أطفال دون الخامسة.

    وظلت السفينة أكواريوس خمسة أيام قبالة ساحل مالطا انتظارا لتحسن الأحوال الجوية حتى يتسنى نقل المهاجرين إلى سفينة تابعة لمالطا.

    وسحبت بنما تسجيل السفينة أكواريوس أثناء مشاركتها في عمليات الإنقاذ مما يعني أنه لن يسمح لها قانونا بالإبحار بمجرد وصولها إلى الشاطئ إلا إذا رفعت علما.

    أكواريوس هي آخر سفينة تنفذ عمليات إنقاذ قبالة الساحل الليبي. وكانت خمس جماعات تدير سفن إنقاذ هناك العام الماضي.

    وكان الكلب الصغير أبيض اللون بصحبة أسرة ليبية، ونقلت إلى الشاطئ في صندوق لفحصها داخل حجر صحي قبل تسليمها مجددا إلى الأسرة الليبية.

    وأشار جوزيف موسكات رئيس وزراء مالطا إلى الكلبة أثناء حضوره إحدى الفعاليات السياسية قائلا إن بلاده تهتم بإنقاذ "أي روح".    

    واتفقت فرنسا والبرتغال وإسبانيا وألمانيا يوم الثلاثاء على استقبال المجموعة التي نزلت في مالطا بعد أن رفضت إيطاليا استقبالها.

    وقالت حكومة مالطا في بيان إنها "شاركت في هذا الجهد لأسباب إنسانية خالصة"، ووجهت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين اليوم الأحد الشكر للبلدان التي ساهمت في حل الأزمات التي واجهتها سفن الإنقاذ مع دول الاتحاد الأوروبي في الآونة الأخيرة بعد إغلاق إيطاليا لموانها.

    انظر أيضا:

    بالفيديو...لحظة سقوط مروع لطائرة في مالطا
    خاطفو الطائرة الليبية يطلبون اللجوء السياسي في مالطا
    مالطا تحتجز سفينة إنقاذ ثانية وعدد الضحايا في البحر يتزايد
    مالطا تمنع تحليق طائرة تتعقب قوارب المهاجرين غير الشرعيين
    الكلمات الدلالية:
    مهاجرين, ليبيا, كلب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik