08:14 19 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    أحداث سيناء

    خبير أمني مصري: سرعة الإعلان عن مقتل "المقدسي" يعني أن الضربة موجعة

    © AFP 2018 / Said Khatib
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    قال اللواء أحمد شداد، الخبير الأمني المصري، إن إعلان تنظيم "داعش" الإرهابي عن مقتل واحد من أهم قياداته في سيناء، وهو أبو حمزة المقدسي، جاء أسرع من المعتاد، ولكنه يعني أن الضربة كانت موجعة جدا.

    وأوضح شداد، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الأربعاء 3 أكتوبر/ تشرين الأول 2018، أن المقدسي، حسب المعلومات المتاحة حتى الأن، قتل داخل سيارة مع شخصين آخرين من تنظيم داعش الإرهابي، بالقرب من مدينة الشيخ زويد، وذلك إثر استهداف السيارة من طائرة حربية للجيش المصري.

    وأضاف الخبير الأمني أنه على الرغم من أن القوات المسلحة المصرية لم تعلن حتى الأن عن تفاصيل العملية التي مات فيها الإرهابي أبو حمزة المقدسي، إلا أنه من المتوقع أن يأتي الإعلان ضمن قائمة طويلة من انتصارات الجيش المصري على الإرهابيين في سيناء، وهو ما عودنا الجيش عليه.

    ولفت شداد إلى أن الحرب التي يشنها الجيش المصري على الإرهابيين في سيناء، أتت ثمارها بقوة، حيث أصبحت الأمور مستقرة على الأرض، ودخل الإرهابيون إلى جحورهم بينما تبحث عنهم مقاتلات وآليات الجيش لتصفية من يظهر منهم، للقضاء بشكل كامل على ظاهرة الإرهاب في سيناء.

    وشدد الخبير الأمني على ضرورة استمرار العملية "سيناء 2018" لحين الانتهاء من تحقيق جميع أهدافها، لأن العملية — رغم كونها داخل سيناء- إلا أنها تحمي الداخل الاستراتيجي بشكل فعال، وتشكل درع أمان وحماية لكل شبر داخل الأراضي المصرية وفي المحافظات وعلى الحدود من جميع الجهات.

    وأعلن تنظيم "داعش"، أمس الثلاثاء، مقتل قيادي كبير في صفوفه في شبه جزيرة سيناء بمصر، وهو ما يمثل ضربة للمتشددين المسؤولين عن سلسلة هجمات استهدفت قوات أمن ومدنيين.

    ونشر تنظيم "داعش" خبرا عبر قنواته على تطبيق "تليغرام" بعنوان "قوافل الشهداء" يضم صورة لرجل مبتسم ذي لحية صغيرة، وعرفه التنظيم بأنه أبو حمزة المقدسي، كما نقلت وكالة "رويترز"، وذكر التنظيم الإرهابي أن المقدسي، وهو فلسطيني، كان مسؤولا عن التخطيط والتدريب في سيناء، دون أن يورد تفاصيل بشأن أين أو متى أو كيف قتل.

    ولم يصدر بعد تعليق من الجيش المصري على الإعلان لكن مصادر أمنية قالت إن المقدسي قتل مع شخصين آخرين أمس الاثنين في غارة جوية استهدفت سيارتهم قرب مدينة الشيخ زويد في محافظة شمال سيناء.

    ويشن الجيش والشرطة عملية أمنية في سيناء، منذ فبراير/ شباط، للقضاء على المتشددين الموالين لتنظيم "داعش"، وانطلقت العملية بعد هجوم على مسجد في نوفمبر/ تشرين الثاني أسفر عن مقتل مئات المصلين.

    وأعلن الجيش أن مئات ممن يشتبه بأنهم متشددون فضلا عن عشرات الجنود قتلوا في العملية التي يشارك فيها آلاف من قوات الشرطة والجيش بدعم من الأسلحة الثقيلة والقوات الجوية.

    انظر أيضا:

    تنظيم "داعش" يعلن مقتل قيادي كبير في سيناء
    توقيف إسرائيلي في سيناء والقنصل الإسرائيلي بالقاهرة يتعامل مع الموقف
    وزير الدفاع المصري يتابع تطورات "سيناء 2018" ويتوعد الإرهابيين
    القوات المسلحة المصرية تصدر البيان 27 لعملية "سيناء 2018"
    مسؤول أمريكي يكشف حقيقة إنشاء دولة فلسطينية في سيناء
    الجيش المصري يعلن القضاء على 52 مسلحا في سيناء (فيديو)
    وزير الدفاع المصري يلعب كرة قدم في سيناء (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    الجيش المصري, داعش, خبير, سيناء, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik