13:44 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    حرق صورة البغدادي

    مقتل أصغر أبناء البغدادي في سوريا... والموت يقترب أكثر من زعيم "داعش"

    © AFP 2018 / Prakash Singh
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 60

    قتل الابن الأصغر لزعيم تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) أبو بكر البغدادي، وذلك في غارة جوية روسية على مواقع للإرهابيين.

    نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أنباء عن مقتل ابن آخر لزعيم التنظيم الإرهابي، ويأتي ذلك بعد أشهر قليلة من مقتل ابن آخر له أثناء قتاله في صفوف الإرهابيين في سوريا.

    ونقلت الصحيفة البريطانية عن أحد القادة العسكريين الميدانيين في العراق أن ابن البغدادي قتل في غارة جوية على "مخبأ للإرهابيين" في إحدى القرى السورية بتاريخ 22 أيلول/ سبتمبر الماضي.

    حيث جاء هذا الإعلان بعد أشهر قليلة فقط من إعلان "داعش" الإرهابي أن ابنا آخر من أطفال البغدادي الخمسة الإرهابيين قتل بين صفوف الإرهابيين عندما اقتحمت مجموعة منهم محطة للطاقة الحرارية في سوريا.

    إلى ذلك، أعلن الحشد الشعبي العراقي، يوم الأحد الماضي، مقتل النجل الأصغر لزعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي بضربة جوية روسية في سوريا.

    وقال جبار المعموري، القيادي في الحشد الشعبي، في تصريح خاص لوكالة أنباء الإعلام العراقي "واع"،

    "لدينا معلومات مؤكدة تتحدث عن مقتل أصغر أبناء زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي بضربة جوية روسية على مخبأ للتنظيم في إحدى القرى السورية قبل يومين".

    وأضاف المعموري، أن "البغدادي فقد قبل أشهر معدودة أحد أبنائه في سوريا قرب حمص، وتم الإعلان عن ذلك"، لافتا إلى أن "الموت بدء يقترب أكثر فأكثر من البغدادي".

    انظر أيضا:

    محكمة عراقية تقضي بإعدام نائب البغدادي
    خبراء: "الذئاب المنفردة" تعد لعمليات إرهابية كبرى بعد رسالة البغدادي
    التحالف الدولي: واشنطن لا تعرف مكان البغدادي ولكنها مهتمة بتصفيته
    "التحالف الدولي" يعلق على أنباء موت البغدادي سريريا في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الحرب على الإرهاب, أخبار سوريا, مقتل البغدادي, الحرب على الإرهاب, الجيش الروسي, أبو بكر البغدادي, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik