00:00 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    علم المغرب

    المغرب يوافق رسميا على حضور مفاوضات أممية حول الصحراء

    © flickr.com/ Marek Kubica
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20

    أعلن المغرب رسميا، اليوم الخميس، عن موافقته على الدعوة التي وجهها الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بهدف استئناف المفاوضات حول الصحراء المتنازع عليها بين المغرب وجبهة البوليساريو.

    الرباط — سبوتنيك. وقال وزير العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، والناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، اليوم الخميس: "إن المغرب قرر الاستجابة لدعوة المبعوث الأممي إلى الصحراء هورست كولر".
    وذكر في الندوة الصحافية التي عقبت المجلس الحكومة  أن المغرب على المستوى الدولي يراكم العديد من المواقف الدولية الإيجابية فيما يخص ملف الصحراء، ومن هذه الموافق موقف الكونغرس الأميركي وموقف جنوب السودان، مؤكدا أنه "
    لا حل لقضية الصحراء المغربية خارج مقترح الحكم الذاتي.

    ووجه الأمين العام للأمم المتحدة دعوة إلى كل من المغرب وجبهة البوليساريو بحضور كل من الجزائر وموريتانيا، وستجرى الجولة الجديدة يومي 4 و5 كانون الأول/ ديسمبر المقبل بمدينة جنيف السويسرية.

    وحدد المبعوث الأممي إلى الصحراء، هورست كولر، 20 من شهر تشرين الأول/أكتوبر الحالي كآخر أجل لإبداء موقف صريح من العودة إلى المباحثات بشأن الصحراء.

    ويقترح المغرب منحها حكما ذاتيا واسعا للمحافظات الصحراوية مع حكومة وبرلمان محليين تحت سيادته، ولكن حركة البوليساريو ترفض هذا المقترح وتطالب بتنظيم استفتاء لتقرير مصير الشعب الصحراوي.

    ويسيطر المغرب على قسم كبير من الصحراء الغربية حوالي 266 ألف كيلومتر مربع بعد خروج الاستعمار الإسباني منها عام 1975، وتنازل موريتانيا عن الجزء الجنوبي من الصحراء بعد حرب ضارية مع البوليساريو عام 1978. وبعد كر وفر بين الجيش المغربي وحركة البوليساريو المدعومة من الجزائر، تم إعلان وقف إطلاق النار عام 1991.

    انظر أيضا:

    صحيفة: المغرب لن يقبل أن تكرر هولندا خطأ التدخل في شؤونه... والأزمة مستمرة
    تغريدة من تركي آل الشيخ تستفز المغرب من جديد
    أسباب التراشق بين حزب رئيس الحكومة وحليفه في المغرب
    الكلمات الدلالية:
    جبهة البوليساريو, الصحراء المغربية, المبعوث الأممي, الأمين العام للأمم المتحدة, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik