20:26 18 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    رئيس جمهورية الشيشان رمضان قاديروف - زيارة ملك البحرين إلى الشيشان

    تلبية لدعوة قاديروف… نجل ملك البحرين يشارك في تدريبات القوات الخاصة الشيشانية (صور)

    © Sputnik . Said Tzarnaev
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    211

    زار الشيخ خالد بن حمد آل خليفة قائد قوات الحرس الملكي الخاصة، مركز القوات الخاصة الشيشانية، على هامش زيارته لجمهورية الشيشان.

    جاءت الزيارة تلبية لدعوة الرئيس الشيشاني رمضان أحمد قاديروف، لحضور احتفالات الجمهورية بمناسبة مرور 200 عام على تأسيس مدينة غروزني، بحسب صحيفة الأيام البحرينية.

    استمع الشيخ خالد بن حمد آل خليفة إلى إيجاز عن أهداف المركز ومراحل التدريب، كما اطلع على عمليات التدريب ووسائل القيادة والسيطرة، وتدريبات لعمليات مكافحة الإرهاب والاقتحام لتخليص الرهائن وعمليات المحافظة على الأمن، وشارك في عدد من التدريبات الرماية، كما تابع تدريبات القفز الحر في النفق الهوائي الخاص بمركز التدريبات التابع للقوات الخاصة الشيشانية.

    وغادر بن حمد الشيشان بعد انتهاء احتفالات الجمهورية، وكان الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف، ورئيس الوزراء وعدد من الوزراء والمسئولين بالجمهورية وسفير مملكة البحرين لدى روسيا الاتحادية السفير أحمد عبدالرحمن الساعاتي، في وداع الأمير.

    وكان قديروف، أعرب عن امتنانه لوفد البحرين الذي وصل في زيارة إلى غروزني، مؤكدا أن صداقة متينة تربط الشعبيين الشيشاني والبحريني.

    وكتب قديروف على حسابه في "تلغرام" اليوم الخميس:

    أنا ممتن لأمير البحرين، الأخ خالد بن حمد بن عيسى آل خليفة، لحضوره احتفالاتنا بمناسبة الذكرى السنوية الـ200 لتأسيس مدينة غروزني. تربطنا صداقة أخوية مع البحرين.  

    يذكر أن الأمير خالد بن حمد آل خليفة هو النجل الخامس لملك مملكة البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة. ويشغل عدد من المناصب على رأسها قائد قوات الحرس الملكي الخاصة.

    انظر أيضا:

    بعد تأديته لمناسك الحج... محمد بن سلمان يستقبل رمضان قاديروف (صور)
    قاديروف ينعي إيهاب بلان مراسل شبكة "غروزني" بعد مقتله بالقرب من دمشق
    قاديروف: هناك العديد من النساء لا يضعن غطاء الرأس وهن نموذج للتواضع والضمير والأخلاق
    المالية الأمريكية تدرج 5 أشخاص بينهم قاديروف في قائمة العقوبات
    الكلمات الدلالية:
    البحرين, رمضان قاديروف, الشيشان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik