10:51 16 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    ناشطون في مجال حقوق الإنسان يحملون صوراً للصحفي السعودي جمال خاشقجي أثناء مظاهرة احتجاجية خارج القنصلية السعودية في إسطنبول

    ممسكا بيد خديجة... كاميرات توثق مشوار خاشقجي الأخير إلى القنصلية

    OSMAN ORSAL
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10

    أظهرت لقطات، صورت بكاميرات مراقبة، اليوم الاثنين (22 أكتوبر/تشرين الأول) الصحفي جمال خاشقجي فيما يبدو هو وخطيبته خديجة جنكيز، في اليوم الذي اختفى فيه الصحفي السعودي في قنصلية بلاده في إسطنبول.

    وتظهر اللقطات التي حصلت عليها قناة "أنيوز" التركية، خاشقجي فيما يبدو وخطيبته يغادران مبنى في حي بإسطنبول ويتوجهان إلى القنصلية، كما أظهرت الكاميرات الثنائي وهما يمسكان بيد بعض في الطريق.

    واختفى الصحفي السعودي يوم 2 أكتوبر الجاري بعد دخوله قنصلية بلاده بهدف الحصول على وثائق تخص الزواج. وبعد نفي السعودية على مدى أسبوعين أي دور لها في اختفائه، أعلنت المملكة في وقت مبكر من صباح السبت أن خاشقجي الذي كان منتقداً لسياسات ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، توفي أثناء شجار داخل القنصلية.

    وأمس الأحد، قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إنه رغم عدم معرفته بالتحديد كيف مات خاشقجي، إلا أن قتله كان عملية سارت على نحو خاطئ وتجاوز فيها مواطنون سعوديون سلطتهم. وأضاف الجبير أنهم ارتكبوا خطأ عندما قتلوه داخل القنصلية وحاولوا التستر على الأمر، مؤكدا أن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، لم يكن على علم بما حدث.

    قال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالين، اليوم الاثنين، إن تركيا لن تتستر على أي تفاصيل تتعلق بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده بإسطنبول.

    وأضاف قالين في مؤتمر صحفي من أنقرة: "سيكون نهج أردوغان واضحا ولن يتم إخفاء أي شيء"، مضيفا "بشكل عام سنقوم بالإفصاح عن كل شي  في هذه القضية ولن نقوم بالتستر أو إخفاء أية تفاصيل مهما كانت صغيرة".

    انظر أيضا:

    أمير سعودي يعزي أسرة خاشقجي
    تركيا: أردوغان لن يتستر على أصغر التفاصيل في قضية خاشقجي
    نصيحة صهر ترامب إلى محمد بن سلمان في قضية خاشقجي
    الخارجية الكازاخستانية تدين مقتل الصحفي خاشقجي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار تركيا, اختفاء خاشقجي, الحكومة التركية, جمال خاشقجي, السعودية, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik