04:04 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    الخوذ البيضاء في درعا

    نقل مواد سامة إلى ريف إدلب عبر المسلحين والخوذ البيضاء

    © REUTERS / Alaa al-Faqir
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    132

    أفادت قناة "الميادين"، يوم أمس الخميس، نقلا عن مصادرها في مدينة جسر الشغور السورية أن مسلحين إرهابيين بمشاركة عناصر من الخوذ البيضاء نقلوا مواد سامة من المدينة إلى خربة عامود في ريف إدلب السورية.

    ولم تكشف قناة "الميادين" تفاصيل أخرى عن عملية نقل المواد السامة ونوعيتها وحجمها.

    وكانت وكالة "سبوتنيك" قد كشفت أن منظمة "الخوذ البيضاء" انتهت من تدريب ما يقارب 60 شخصا بينهم أكثر من 18 امرأة على أدوارهم في فبركة هجوم كيميائي سينفذه مسلحو "هيئة تحرير الشام" بالاشتراك مع مسلحي "الحزب الإسلامي التركستاني" في منطقتي سهل الغاب وجسر الشغور، وأن المسلحين لا يزالون يحتجزون عشرات الأطفال، الذين تم اختطافهم مؤخرا من أحد المخيمات في مدينة سلقين بريف إدلب، لافتة إلى أن مسلحي هيئة تحرير الشام والحزب الإسلامي التركستاني قاموا بالتعاون مع (الخوذ البيضاء) بنقل شحنة من (غاز الكلور) باتجاه منطقة سهل الغاب مع الإبقاء على شحنة أخرى بأحد مقرات مسلحي (التركستاتي) في جسر الشغور.

    وارتبط دور "الخوذ البيضاء" خلال سنوات الحرب على سوريا بفبركة تمثيليات حول استخدام الأسلحة الكيميائية في العديد من المناطق، مع محاصرة الجيش السوري لمعاقل المسلحين فيها بمحاولات لإنقاذ المجموعات الإرهابية، وللحيلولة دون إحباط مخططات ومشاريع دول العدوان على سوريا.

    انظر أيضا:

    ماكرون يؤكد لترامب رغبة فرنسا في جعل وقف إطلاق النار في إدلب "دائما"
    كونتي: إيطاليا تثمن جهود روسيا في إدلب وتدعم عملية جنيف حول سوريا
    نحو 300 امرأة وطفل يغادرون إدلب عبر "أبو الضهور" الإنساني
    بولتون: ناقشت إدلب مع بوتين واتفاق على توسيع التنسيق العسكري
    المسلحون الصينيون والقوقازيون يدعمون المنطقة المنزوعة السلاح في إدلب... بالسلاح
    خبير عسكري سوري يتهم أطرافا خارجية بالتحريض ضد "وقف النار" في إدلب
    شبح الكيميائي يحوم حول إدلب مجددا
    مقتل 6 أشخاص وإصابة 25 آخرين بانفجار في إدلب السورية
    الكلمات الدلالية:
    منظمة الخوذ البيضاء, إدلب, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik