21:22 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الخارجية العراقية، أمس الخميس، 25 تشرين الأول/أكتوبر، تحركها لاستعادة قطعة أثرية تعود إلى الحاكم الآشوري أشور ناصربال الثاني الذي بدأ حكمه في سنة 883 قبل الميلاد.

    وصرح الناطق باسم الخارجية العراقية، أحمد محجوب، في بيان تلقت مراسلة "سبوتنيك" في العراق، نسخة منه، قائلا:

    تتابع سفارة جمهورية العراق في واشنطن وبالتعاون مع الهيئة العامة للآثار والتراث قضية بيع القطعة الأثرية العراقية الآشورية المعروضة في مزاد "كرستي" والتابعة للقصر الشمالي الغربي للحاكم الآشوري أشور ناصربال الثاني".

    وأوضح محجوب، أن القطعة كانت معروضة في كلية اللاهوت — في ولاية فرجينيا، وقد تم إعداد التقارير والصور الخاصة بها وكل ما يمكن إثبات عائديتها للعراق.

    وأعلن محجوب، مسارعة السفارة إلى التواصل مع الأطراف ذات العلاقة وتم إبلاغها، أن هذه القطعة تحت حماية قانون الآثار العراقي.

    وأختتم الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية العراقية، مؤكدا بهذا الصدد فإن الخارجية تواصل متابعتها الحثيثة مع مكتب المدعي العام في ولاية نيويورك، ومكتب وكيل وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الثقافة والتربية وتتواصل بشكل مستمر من أجل إيقاف بيع هذا الموروث الحضاري العراقي المهم.

    يذكر أن الملك الحاكم الآشوري أشور ناصربال الثاني، ملك آشور من الفترة (859-883) ق.م.

    انظر أيضا:

    هربا من القوات العراقية... إرهابي يدفن نفسه حيا في الأرض (فيديو)
    القوات العراقية تعلن مقتل 3 مسلحين خلال عملية أمنية
    القوات العراقية تدمر أوكارا ومتفجرات لـ"داعش" بالقرب من الأردن
    الكلمات الدلالية:
    العراق, أخبار العراق اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook