21:51 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    احتجاجات تعم البلاد ضد نقل السفارة الأمريكية إلى القدس عشية الذكرى الـ 70 لـ النكبة ، شرق غزة، قطاع غزة، فلسطين 14 مايو/ أيار 2018

    أول تعليق فلسطيني على زيارة نتنياهو لسلطنة عمان

    © REUTERS / Mohammed Salem
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110

    أكدت حركة فتح، اليوم الجمعة، أن زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي لسلطنة عمان تعد "نسفا لمبادرة السلام العربية".

    رام الله —سبوتنيك. وقالت حركة فتح في بيان وصل لوكالة "سبوتنيك" نسخة منه: "إن زيارة رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي نتنياهو لسلطنة عُمان هو نسف لمبادرة السلام العربية القائمة على أساس الأرض مقابل السلام الشامل ومن ثم إقامة العلاقات بين الدول العربية وإسرائيل".

    وأضاف رئيس المكتب الإعلامي في مفوضية التعبئة والتنظيم لحركة فتح، منير الجاغوب: "ما جدوى التطبيع العلني من قبل عُمان وقطر والإمارات مع العدو الصهيوني في هذا الوقت، وهم ليسو دول طوق ومواجهة مع الاحتلال، حيث إن حركة فتح تدين بشدة التطبيع المجاني مع الاحتلال بدون اعتراف إسرائيل بالحق الفلسطيني والعربي وإعادة الأراضي العربية المحتلة و إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من حزيران وعاصمتها القدس الشرقية".

    وتابع الجاغوب:" إن كل ما يحدث هو تطبيق صريح لخطة نتنياهو كوشنر غرينبلات، التي من أهم بنودها فتح علاقات مع الدول العربية وإسرائيل ثم النظر في السلام مع الفلسطينيين".

    كما أدان تحالف قوى المقاومة الفلسطينية، اليوم الجمعة، استقبال سلطان عمان، قابوس بن سعيد، لرئيس وزراء إسرائيل، بنيامين نتنياهو.

    وقال التحالف في بيان حصلت وكالة سبوتنيك على نسخة منه، إن "تحالف قوى المقاومة الفلسطينية يستنكر ويدين استقبال السلطان قابوس لرئيس وزراء العدو نتنياهو، ويرفض كل أشكال التطبيع التي تقوم بها بعض الدول العربية مع دولة الاحتلال الصهيوني".

    يذكر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، عاد ظهر اليوم الجمعة، من زيارة إلى سلطنة عُمان حيث التقى مع السلطان قابوس، وبحث اللقاء تعزيز العلاقات بين البلدين.

    وقالت قناة "كان" الإسرائيلية، إن "الزيارة تمت بشكل سري، وتم الإعلان عنها فور عودة نتنياهو إلى إسرائيل".

    وأضافت القناة بأن "نتنياهو توجه إلى سلطنة عُمان ورافقه رئيس جهاز (الموساد) يوسي كوهين، و مستشار الأمن القومي مائير بين شبات".

    وأعلن ديوان نتنياهو في بيان له اليوم، عن الزيارة فور عودة نتنياهو والوفد المرافق له إلى إسرائيل، وقال البيان: "عاد رئيس الوزراء نتنياهو وزوجته قبل قليل إلى إسرائيل في ختام زيارة رسمية قاما بها إلى سلطنة عُمان، حيث التقى رئيس الوزراء السلطان قابوس بن سعيد".

    وأضاف البيان "هذا ووجه السلطان قابوس دعوة إلى رئيس الوزراء نتنياهو وزوجته للقيام بهذه الزيارة في ختام اتصالات مطولة أجريت بين البلدين، إن زيارة رئيس الوزراء نتنياهو إلى عُمان تشكل أول لقاء رسمي يعقد في هذا المستوى منذ عام 1996".

    وتابع البيان بالقول "وشارك في الزيارة كل من رئيس الموساد يوسي كوهين ومستشار رئيس الوزراء لشؤون الأمن القومي ورئيس هيئة الأمن القومي مائير بن شبات ومدير عام وزارة الخارجية يوفال روتيم ورئيس ديوان رئيس الوزراء يؤاف هوروفيتس والسكرتير العسكري لرئيس الوزراء العميد أفي بلوت".

    وأكد البيان على أن "اللقاء تناول السبل لدفع عملية السلام في الشرق الأوسط كما تم خلاله بحث قضايا ذات اهتمام مشترك تتعلق بتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة".

    وختم البيان بالقول "إن زيارة رئيس الوزراء نتنياهو إلى عمان تشكل خطوة ملموسة في إطار تنفيذ سياسة رئيس الوزراء التي تسعى إلى تعزيز العلاقات الإسرائيلية مع دول المنطقة من خلال إبراز الخبرات الإسرائيلية في مجالات الأمن والتكنولوجيا والاقتصاد".

    انظر أيضا:

    قطر تصدر بيانا جريئا بشأن "ممارسات إسرائيل" في فلسطين والجولان
    "فلسطين تعتبر قرار إسرائيل بتأجيل هدم قرية خان الأحمر "محاولة تخدير
    انطلاق "أيام فلسطين السينمائية" بمشاركة أكثر من 60 فيلما
    "اليونسكو" تصدر قرارات حازمة بشأن فلسطين
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليوم, الحكومة الإسرائيلية, الحكومة الفلسطينية, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik