00:44 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    راشد الغنوشي

    الغنوشي يشبه مقتل خاشقجي بـ"حادث البوعزيزي" مفجر ثورة تونس

    © REUTERS /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    1 0 0

    اعتبر رئيس حركة النهضة في تونس، راشد الغنوشي، أن تداعيات حادثة مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي بمقر قنصلية بلاده في اسطنبول بوقت سابق من تشرين الأول/أكتوبر الجاري تشبه مناخات حادثة وفاة الشاب التونسي محمد البوعزيزي في سيدي بوزيد في كانون الأول/ديسمبر 2010، والتي كانت أبرز مسببات اندلاع الثورة ضد نظام الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي.

    تونس — سبوتنيك. وقال الغنوشي، في كلمة ألقاها اليوم السبت أمام كوادر حركة النهضة، ذات التوجه الإسلامي، إن "المناخ السياسي العالمي حاليا، يشبه المشهد التراجيدي الذي شهدته سنة 2010 باحتراق الشاب محمد البوعزيزي، وما فجره من تعاطف إقليمي ودولي، ونقمة على الظروف التي قذفت به إلى ذلك المشهد".

    وأدت حادثة حرق الشاب محمد البوعزيزي لنفسه في 17 كانون الأول/ديسمبر2010 إلى اندلاع ثورة في تونس تبعتها ثورات  شعبية في عدة دول عربية.

    واعتبر الغنوشي أن "هذه الحادثة (مقتل خاشقجي) أيقظت الضمير الإنساني من سباته، من خلال رفض منطق المصالح السائد بين الدول والإصرار على الوصول إلى الحقيقة كاملة".

    كما رأى أن الواقعة "كشفت مدى قوة الاعلام والقيم الإنسانية أمام ضعف الدول والمصالح، والضمير الإنساني تحرك معززا بقوة الإعلام الحديث، بما خلق حالة انفلات وزلزلة وضغط على الحكومات لتخرج الحقيقة إلى النور''.

    كانت حركة النهضة قد أصدرت، بوقت سابق بيانا، تضمن إدانة مقتل خاشقجي، ووصفتها بأنها "جريمة بشعة تتنافى مع قيم الإسلام في حماية الأنفس البشرية وصيانة الأعراض، وتتصادم مع القوانين والأعراف الدولية، وتضمّ صوتها إلى كل الداعين الى كشف ملابسات الجريمة ومحاسبة مقترفيها ومدبريها وأحالتهم إلى العدالة".

    يذكر أن خاشقجي، 59 عاما، المعروف بكتاباته الناقدة للحكومة السعودية بصحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، اختفى بعد دخوله إلى القنصلية السعودية في إسطنبول في الثاني من تشرين الأول/أكتوبر الجاري، ولم يره أحد بعد ذلك.

    وبعد أكثر من أسبوعين على اختفائه، ورغم إنكار الرياض معرفتها بمصيره، أقرّت السلطات السعودية، في 20 تشرين الأول/أكتوبر، بمقتل خاشقجي؛ وفسرت ذلك بـ"وقوع شجار بينه وبين متواجدين بالقنصلية السعودية في إسطنبول".

    وأعلن النائب العام السعودي سعود بن عبد الله المعجب، أنّه بناء على التحقيقات الأولية في قضية اختفاء خاشقجي، فقد تم توقيف 18 شخصا.

    وأعلنت النيابة العامة السعودية، الخميس الماضي، تلقيها معلومات من تركيا تفيد بأن المشتبه بهم في قتل خاشقجي في قنصلية المملكة بإسطنبول "خططوا مسبقا للجريمة".

    انظر أيضا:

    الغنوشي يرفض الاتهامات لحركته بالإرهاب ويدعو لـ"ردم الأحقاد"
    رسالة الغنوشي الثانية بشأن لقاء باريس مع الرئيس التونسي
    هل بسبب قانون الميراث... لماذا تغيب الغنوشي عن خطاب الرئيس التونسي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السعودية, اختفاء خاشقجي, الحكومة السعودية, راشد الغنوشي, جمال خاشقجي, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik