13:25 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    محمد بن سلمان ومحمد بن زايد

    إطلاق منصة إلكترونية بشأن "استراتيجية العزم" بين السعودية والإمارات

    © وزارة الخارجية السعودية
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01

    بدأت فرق عمل المشاريع المشتركة التابعة لمجلس التنسيق السعودي الإماراتي، اليوم الاثنين، عقد ورشة عمل في أبوظبي، لتنفيذ مبادرات "استراتيجية العزم".

    وجاء ذلك للبدء بتنفيذ المشاريع الاستراتيجية المشتركة ضمن "استراتيجية العزم"، "بما يحقق تطلعات القيادتين ويخدم المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين"، بحسب صحيفة "عكاظ" السعودية.

    وقالت الصحيفة إن الورشة حضرها أكثر من 100 مسؤول حكومي من الطرفين السعودي والإماراتي من القطاعات الحكومية المختلفة.

    وتم إطلاق "منصة المجلس التنسيقي الإماراتي"، خلال الورشة، وهي منصة إلكترونية تجمع بين أعضاء المجلس، واللجنة التنفيذية، وفرق العمل بهدف تكاملية النظام وضمان تفعيل وتنفيذ ومتابعة المشاريع الاستراتيجية.

    وتسهل المنصة عملية المتابعة واطلاع اللجنة التنفيذية على سير إنجاز المشاريع، "حيث يمكن من خلالها إصدار التقارير والإحصاءات الفورية عن جميع المبادرات وأدائها".

    كما توفر المنصة عدة خيارات لفرق العمل منها إدارة المشاريع، وإدارة التحديات والمخاطر، وإدارة الجلسات والاجتماعات، وتقييم أداء المشاريع والفرق والأعضاء.

    وتم الإعلان عن الهيكل التنظيمي لمجلس التنسيق السعودي الإماراتي، عقب انعقاد الاجتماع الأول للمجلس برئاسة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان والشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي.

    ووفقا لتقارير صحفية سعودية، يأتي تشكيل المجلس بهدف تكثيف التعاون الثنائي في المواضيع ذات الاهتمام المشترك، ومتابعة تنفيذ المشاريع والبرامج المرصودة، وتحقيق رؤية المجلس في إبراز مكانة الدولتين في مجالات الاقتصاد والتنمية البشرية والتكامل السياسي والأمني العسكري.

    انظر أيضا:

    الإمارات تعلق رسميا بعد تأكيد السعودية مقتل خاشقجي
    قطر تستعين بأساليب السعودية لمنافسة الإمارات
    بعد الإمارات... السعودية إلى الفضاء الخارجي
    أول تعليق من الإمارات على أزمة السعودية مع كندا
    صحيفة تتحدث عن "حرب سرية" تخوضها الإمارات ضد السعودية وحلفائها
    الكلمات الدلالية:
    منصة, مجلس, مشروع, أخبار, سلمان بن عبد العزيز آل سعود, الشيخ محمد بن زايد آل نهيان, السعودية, الإمارات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik