06:14 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    قائد عشائري: الآلاف من مقاتلينا المتمرسين سيساندون الجيش السوري في معركة تحرير إدلب

    الجيش السوري يشتبك مع مسلحين في ريف حماة الشمالي

    © Sputnik . Basel Shartouh
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20

    تجددت الاشتباكات بين الجيش السوري ومسلحين على محور ريف حماة الشمالي، وذلك بعد محاولة عدد من مقاتلي التنظيمات المسلحة الاعتداء على مواقع عسكرية سورية لحماية القرى الآمنة في المنطقة.

    وبحسب "سانا" فقد "أحبطت وحدات من الجيش العربي السوري محاولة تسلل مجموعات إرهابية باتجاه عدد من النقاط العسكرية المرابطة لحماية القرى الآمنة في ريف حماة الشمالي وأوقعت في صفوفها خسائر بالأفراد والعتاد.

    وأضافت الوكالة أن وحدة من الجيش السوري متمركزة في محيط قرية شيلوط في منطقة محردة رصدت محاولة تسلل مجموعة إرهابية جنوب قرية الزكاة في الريف الشمالي باتجاه النقاط العسكرية في المنطقة بقصد الاعتداء عليها وتعاملت معها بالأسلحة المناسبة وردتها على أعقابها بعد إيقاع خسائر في صفوف الإرهابيين.

    وذكرت أن وحدة أخرى من الجيش نفذت رمايات بالأسلحة الرشاشة الثقيلة على محور تسلل مجموعات إرهابية كانت تتحرك على محور قرية تل الصخر باتجاه نقاط عسكرية في ريف حماة الشمالي وكبدتها خسائر بالأفراد والعتاد.

    وكان الجيش السوري تصدى منذ أيام لهجوم قامت به التنظيمات المسلحة منتهكة اتفاق منطقة خفض التصعيد في إدلب السورية وقام باستهداف محيط بلدتي جورين ومعان في ريف حماة الشمالي بمجموعة من قذائف الهاون.

    وأفادت وكالة "سانا" السورية الرسمية بأن المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم "جبهة النصرة" وما يسمى "الحزب التركستاني" جددت خرقها اتفاق منطقة "تخفيف التصعيد" في إدلب واستهدفت بـ 4 قذائف هاون محيط بلدتي جورين ومعان بالريف الشمالي

    وتنتشر بريف حماة الشمالي مجموعات إرهابية تتبع بمعظمها تنظيم "جبهة النصرة" و"الحزب التركستاني" والذي أغلبه مرتزقته من الأجانب الذين تسللوا عبر الأراضي التركية.

    انظر أيضا:

    الإرهابيون ينتهكون اتفاق "خفض التصعيد" بإدلب ويعتدون بالقذائف على ريف حماة
    بالتزامن مع افتتاح معبر مورك... الجيش السوري يصد هجوما على محور حماة - إدلب
    الأنفاق تواصل تمددها شمال حماة لإخفاء الدبابات والراجمات و"الدرونات" (فيديو وصور)
    افتتاح ممر تجاري بين مناطق الإرهابيين وسيطرة الدولة السورية شمال حماة
    الكلمات الدلالية:
    اتفاق إدلب, ريف حماة الشمالي, الجيش السوري, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik