03:21 15 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    الحرس الثوري الإيراني

    مسؤول في الحرس الثوري: الفلسطينيون أرغموا الصهاينة على الاستسلام

    © AFP 2018 /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    التصعيد السياسي والعسكري في قطاع غزة (79)
    0 10

    أكد مسؤول رفيع المستوى في الحرس الثوري الإيراني، اليوم الخميس، أن الفلسطينيين استطاعوا في الأحداث الأخيرة في قطاع غزة أن يرغموا الجيش الإسرائيلي على الاستسلام.

    أفادت وكالة "مهر" للأنباء، أن العميد علي حاجي زاده، قائد قوة الجوفضاء التابعة للحرس الثوري أشار إلى الأحداث الأخيرة التي شهدها قطاع غزة، وقال إن الفلسطينيين استطاعوا خلال 48 ساعة أن يقوموا بإنجاز أرغم الصهاينة بسببه أن يرفعوا علامات الاستسلام، مضيفا "قارنوا الآن هذه القدرات مع القدرة الدفاعية لإيران".

    وتابع المسؤول العسكري الإيراني، "إن الشعب الذي يرزح تحت وطئة الحصار استطاع أن يقوم بعمل أجبر الإسرائيليين على التضرع لدى الدول للتوصل إلى هدنة وهذا يعني هزيمة".

     

    وكانت جولة من التصعيد بين إسرائيل وقطاع غزة قد اندلعت، مساء الأحد الماضي، بعد توغل وحدة إسرائيلية خاصة، شرق مدينة خان يونس، جنوب قطاع غزة، أعقبه اشتباكات مع مقاتلين من حركة "حماس"، أسفرت عن مقتل ضابط إسرائيلي، وسبعة فلسطينيين، أحدهم قيادي في "كتائب القسام" (الجناح العسكري لحركة حماس)، وتراشق لإطلاق الصواريخ والضربات الجوية بين الطرفين.
    وسقط عدد من الفلسطينيين بين قتيل ومصاب، فيما أكد الجيش الإسرائيلي أنه رصد إطلاق 460 صاروخا من قطاع غزة تجاه الأراضي الإسرائيلية، واعترضت منظومة "القبة الحديدية" قرابة 100 منها، في حين سقطت البقية في مناطق مفتوحة.
    وتوصل الجانبان، مساء الثلاثاء برعاية مصرية، لاتفاق لوقف فوري لإطلاق النار.

     

    الموضوع:
    التصعيد السياسي والعسكري في قطاع غزة (79)

    انظر أيضا:

    الأونروا: نقل السفارة الأمريكية أدى إلى زعزعة الاستقرار في غزة
    لنتعرف على من يعول الفلسطينيون في غزة بصد العدوان الإسرائيلي
    رغم وقف إطلاق النار... الجيش الإسرائيلي يحذر غزة
    الرئيس الفلسطيني عقب أحداث غزة: الطريق ممهد لتحقيق المصالحة
    القيادة الفلسطينية تعقد اجتماعا طارئا لبحث العدوان على غزة والتهدئة
    الكلمات الدلالية:
    أحداث غزة, أخبار الحرس الثوري الإيراني, الجيش الإسرائيلي, الحرس الثوري الإيراني, غزة, إيران, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik