04:18 14 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    البشير يستقبل وزير الخارجية القطري في الخرطوم

    وزير الخارجية السودانية: ما تتعرض له قطر "حصار"

    © REUTERS / MOHAMED NURELDIN ABDALLAH
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10

    وصف وزير خارجية السودان، الدرديري محمد أحمد، الإجراءات المتخذة من قبل المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين ومصر، إزاء قطر بـ"الحصار"، متمنيا انتهاءها بسرعة.

    وردا على سؤال عن موقف السودان من الأزمة الخليجية، قال الوزير السوداني، في حوار مع قناة "فرانس 24": إن بلاده "تقف على ذات المسافة من قطر والدول التي تفرض عليها الحصار".

    سأله المحاور: "تعتبره حصارا؟"، فأجاب الوزير: "بالتأكيد هو حصار. هكذا يسميه القانون الدولي، فعندما تمنع الطيران وتمنع البواخر وتمنع الوصول البري إلى منطقة فهذا يسمى حصارا وفقا للقانون الدولي".

    وتستخدم قطر مصطلح الحصار بينما تصر الدول الأربع على أنه "مقاطعة" وليس حصارا.

    وفي 5 يونيو/ حزيران من عام 2017 قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، علاقاتها مع قطر بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الرباعي بالسعي إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني.

    وكخطوة في سبيل حل الأزمة، تقدمت الدول العربية الأربع عبر الوسيط الكويتي بقائمة من المطالب، ضمت 13 بندا، مقابل رفع الإجراءات العقابية عن قطر؛ غير أن الأخيرة رفضت جميع هذه المطالب، واعتبرتها تدخلا في "سيادتها الوطنية".

    وبالمقابل، طلبت قطر علنا، وعبر الوسيط الكويتي ومسؤولي الدول الغربية، من الدول العربية الأربع الجلوس إلى طاولة الحوار، للتوصل إلى حل للأزمة؛ لكن هذا لم يحدث حتى الآن.

    وتبذل الكويت جهود وساطة للتقريب بين الجانبين، إلا أنها لم تثمر عن أي تقدم حتى الآن.

    انظر أيضا:

    تركيا تتحدث عن إنهاء "مقاطعة قطر": يجب ألا يتأخر
    رسميا... الكويت تبشر شعب الخليج بشأن أزمة مقاطعة قطر
    ليس مقاطعة قطر... مسؤول استخباراتي يكشف الهدف من انعقاد القمة الخليجية الأمريكية المقبلة
    صحيفة: اعتراف "سري" من زعماء مقاطعة قطر... وهذا ما يقلق أمريكا
    كيف يتصرف الناتو إذا تكررت أزمة مقاطعة قطر مع دولة جديدة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار مقاطعة قطر, أخبار قطر, الأزمة الخليجية, مقاطعة قطر, الخارجية السودانية, الدرديري محمد أحمد, قطر, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik