10:39 19 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    المتحف المصري الكبير

    نقل 240 قطعة أثرية إلى المتحف المصري الكبير (صور)

    © Sputnik . سارة نور الدين
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    استقبل المتحف المصري الكبير بميدان الرماية، اليوم الاثنين، 10 لوحات كبيرة الحجم من مقبرة إني سنفرو إيشتف، التي كانت معروضة في المتحف المصري بالتحرير، بالإضافة إلى 230 قطعة أثرية من عصور مختلفة.

    وأوضح الدكتور طارق توفيق، المشرف العام على مشروع المتحف المصري الكبير، في بيان صحفي تلقت "سبوتنيك" نسخة منه، أن عملية نقل اللوحات العشرة الأثرية للمقبرة، يأتي ضمن المشروع المصري الياباني المشترك (الجايكا)، لنقل 72 قطعة أثرية وأهم القطع هي، الأسرة الجنائزية والعجلات الحربية للملك توت عنخ آمون.

    وأضاف توفيق أن اللوحات الأثرية العشرة هي جزء من مجموعة لوحات مقبرة "انى سنفرو ايشتف" بمنطقة دهشور، التي تتكون من أصل 18 لوحة ذات مقاسات مختلفة، كان قد تم نقلهم سابقا وسيتم عرضهم بصوره متكاملة وبنفس الشكل الذي كانت موجوده بالمقبرة.

    نقل قطع أثرية
    © Photo / ministry of antiquities
    نقل قطع أثرية

    وأشار إلى أن المقبرة ترجع إلى عصر الأسرة السادسة من الدولة القديمة. وقد تم اكتشافها عام 1854-1859 على يد عالم الآثار دى مورجان بمنطقة دهشور.

    أما عن القطع الـ230 الأخرى، فقال توفيق إنهم عبارة عن مجموعة متنوعة من القطع الأثرية تضم تماثيل من عصر الدولة الوسطى ولوحات حجرية وأوان زجاجية من عصور مختلفة.

    وأشار حسين كمال، مدير عام الشؤون الفنية بمركز الترميم بالمتحف المصري الكبير، إلى أنه قبل نقل القطع من المتحف المصري بالتحرير تم إجراء أعمال التوثيق الأثري والترميم الأولى باستخدام تقنية الليزر سكان والفحص جهاز X Ray radiography للتعرف على أماكن الضعف والقوة للوحات، كما أن اللوحات سوف تخضع لأعمال الترميم الكامل بمركز الترميم بالمتحف.

    انظر أيضا:

    بعد 58 عاما... المتحف المصري الكبير يستقبل تمثالين للملك رمسيس الثاني والإله حورس
    71 قطعة أثرية نادرة تصل إلى المتحف المصري الكبير (صور)
    آثار "صان الحجر" تصل المتحف المصري الكبير
    المتحف المصري الكبير... 20 ألف قطعة فرعونية تعرض للمرة الأولى بينها 1800 للملك الذهبي
    المتحف المصري الكبير يستقبل رأس تمثال الملك "سنوسرت" الأول
    الكلمات الدلالية:
    أخبار مصر, المتحف المصري, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik