02:00 12 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    معبر نصيب يشهد عودة مئات السوريين من المخيمات الأردنية إلى درعا

    فيديو لا يبشر بالخير... أردنيون يرمون محاصيلهم والسبب سوريا

    © Sputnik . Firas al-Ahmad
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    1144

    بدأت الآثار السلبية لإعادة افتتاح معبر "نصيب – جابر" الحدودي بين سوريا والأردن تطفو على سطح العلاقات التجارية بين البلدين الجارين.

    فاحتجاجا على دخول منتجات زراعية من الجانب السوري بعد افتتاح المعبر، أقام مزارعو الحمضيات الأردنيين "خيمة عزاء" لمزارعي وادي الأردن، بحسب ما ذكرته صحيفة "الغد" الأردنية.

    وظهر في مقطع فيديو على الصفحة الرسمية للصحيفة الأردنية، قالت إنه من منطقة قليعات بالقرب من سلطة وادي الأردن، سيارات لمزارعين أردنيين وهم يقومون برمي محاصيلهم الزراعية على الأرض احتجاجا على دخول منتجات سورية إلى الأسواق الأردنية.

    وقال المزارعون المشاركون في الاحتجاج إن اعتصامهم هذا يأتي بعد دخول منتجات سورية بطريقة غير مشروعة في ظل غياب الجهات المعنية.

    وطالب المزارعون وزارة الزراعة الأردنية بالالتفات لهم والتواصل معهم لحل هذه المشكلة، مؤكدين أن الاستمرار في إدخال المنتجات السورية الزراعية تسبب لهم خسائر مالية.

    يشار إلى أن الحكومتين السورية والأردنية، افتتحتا يوم الاثنين 15 تشرين الأول/ أكتوبر، معبر نصيب الحدودي بين البلدين، وسط ترحيب من مختلف الفعاليات الحكومية والشعبية وقطاع الأعمال في سوريا والأردن.

    وانطلقت مجددا حركة عبور السيارات والأشخاص بين الأردن وسوريا عبر المعبر الحدودي لتنتهي بذلك فترة إغلاق استمرت نحو ثلاث سنوات نتيجة سيطرة المجموعات الإرهابية على المعبر. حتى تمكن الجيش السوري من تحريره وطرد الإرهابيين إلى مناطق أخرى في الشمال السوري.

    انظر أيضا:

    الأسد يفي بوعوده... الإفراج عن أول أردني موقوف في السجون السورية
    أردنيون يهتفون بحياة الرئيس الأسد في مدينة الرمثا (فيديو)
    بشرى سارة... الأسد يعد الأردنيين بإغلاق ملف شائك انتظروه طويلا
    الأسد لوفد أردني: سوريا متمسكة بقوميتها العربية
    وكالة: وفد أردني إلى دمشق للقاء الرئيس الأسد
    الكلمات الدلالية:
    العلاقات السورية الأردنية, أخبار الأردن, فتح معبر نصيب, الحكومة الأردنية, الأردن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik