16:38 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال سليم المغلس، عضو الوفد الوطني (وفد صنعاء) في مشاورات السويد، إن ملف تعز الجريحة هو الملف المتعثر في المشاورات، رغم أنه الملف الأوسط من الناحية العملية.

    وأضاف المغلس في اتصال مع "سبوتنيك" اليوم الأربعاء: "للأسف ملف تعز الجريحة والمظلومة هو الملف المتعثر بشكل رئيسي رغم أنه أبسط ملف من الناحية العملية".

    واستطرد: "لم نفهم أبدا موقف وفد الرياض الرافض لأية تهدئة في المحافظة رغم أنهم وافقوا على تهدئة في الحديدة مماثلة وكان يجب، على الأقل، أن يقوموا بالقياس على وضع الحديدة".

    وتابع عضو وفد صنعاء: "التباكي على تعز أصبح مفضوحا وأصبح "المرتزقة" يستفيدون من معاناة أبناء المحافظة، ويراد لهذه المحافظة أن تبقى عنوانا للابتزاز السياسي والإنساني والتجارة بمعاناة الناس".

    وأشار المغلس: "رغم رفضهم المستمر لكل المبادرات من قبل حكومة الانقاذ فتح معبر صالة العام الماضي وفتح معبر الحوباني، الذي أعلنه محافظ المحافظة قبل شهر، ويصرون الآن على عدم النظر في هذا الملف بشكل جاد وبحث التهدئة العسكرية والإنسانية".

    ولفت المغلس، إلى أن المجتمع الدولي لم يضغط على وفد الرياض بشأن تعز كما ضغط في بقية الملفات.

    وتعد هذه المحادثات فرصة للتوصل إلى صيغة ما لإنهاء الحرب المتواصلة في اليمن منذ عام 2014، التي أسفرت عن مقتل وإصابة عشرات الآلاف من اليمنيين، العسكريين والمدنيين منهم، فضلا عن نزوح السكان، وتدمير البنية التحتية، وانتشار الأوبئة والمجاعة.

    انظر أيضا:

    محذرا من حدوث هذا الأمر في اليمن... قرقاش يعلق على مشاورات السويد
    إيران ترحب بالاتفاق المبدئي بين الأطراف اليمنية في مشاورات السويد وتدعم استمرارها
    مشاورات السويد... هل تكون بداية حل للأزمة اليمنية
    المبعوث الأممي يسلم وفدي مشاورات السويد ورقة بشأن الإطار السياسي في اليمن
    مصدر لـ"سبوتنيك": وفد الحكومة اليمنية يفشل مشاورات السويد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليمن, مشاورات السويد, حرب اليمن, حكومة الإنقاذ, أنصار الله, الحديدة, تعز, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook