21:08 24 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    الجيش الليبي

    الجيش الليبي يرسل قوات عسكرية لتأمين منطقة الهلال النفطي

    © AFP 2019 / Mahmud Turkia
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أعلن المسؤول الإعلامي للواء 73 مشاة التابع للقيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية، المنذر الخرطوش، يوم السبت، أن اللواء قام بإرسال الكتيبة 165 مشاة لمنطقة الهلال النفطي من أجل زيادة قوة خط الدفاع تحسباً لأي تحركات أو أوامر من القيادة العامة للجيش الليبي.

    بنغازي — سبوتنيك. وقال الخرطوش في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك": إن "العميد علي القطعاني آمر اللواء 73 مشاة أرسل كتيبة 165 مشاة التابعة للواء لدعم الموقف العام لغرفة عمليات سرت الكبرى في منطقة الهلال النفطي لزيادة قوة خط الدفاع، ليس إلا، وتحسبا لأي تحركات أو أوامر جديده من القيادة العامة للجيش الليبي".

    وأكد المسؤول الإعلامي للواء 73 مشاة بأن "الوضع في منطقة الهلال النفطي حتي اللحظة ممتاز جداً بتواجد الوحدات العسكرية التابعة لغرفة عمليات سرت الكبرى بإمرة اللواء سالم الدرياق متمركزة في عدة نقاط بالمناطق المحيطة بالهلال النفطي، والغرفة تسير دوريات بشكل مستمر في عدة مناطق منها حقل المبروك وزله والجفرة وصولا إلى وادي بي ما بعد منطقه بونجيم".

    هذا وأعلنت غرفة عمليات سرت الكبرى التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة في بيان صحفي عبر صفحتها الرسمية على "فيسبوك" أن "غرفة عمليات سرت الكبرى تسير دوريات استطلاعية مقاتلة بوحدات عسكرية للقوات المسلحة في جنوب الهلال النفطي".

    وقال البيان أن "هذه الدوريات شملت مناطق جنوب النوفلية ونواحيها حتى منطقة المزوغيات حيث قامت بالتفتيش على مخازن الذخائر المدفونة من قبل العناصر الإرهابية وتفجيرها في أماكنها وتمشيط كل الاماكن المحيطة بها من أودية وشعاب".

    وأوضحت بأن "القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية أصدر تعليمات مشددة لرصد كل تحرك مشبوه لأي مجموعات إرهابية تحاول الاقتراب من مناطق الهلال النفطي ومطاردتها والنيل منها والضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه تدمير وتخريب قوت الليبيين".

    يشار أن الكتيبة 165 مشاة التي يطلق عليها كتيبة حسين الجويفي سابقاً تعتبر من أقوى الوحدات القتالية والأمنية تنظيما وعتادا وعناصر بشرية وتتمركز هذه الكتيبة بمدينة البيضاء شرقي البلاد حيث أسندت إليها خلال الفترة السابقة عدة مهام إضافة للمهام القتالية والأمنية بمدينة درنة والهلال النفطي وكذلك تأمين مؤسسات الدولة بمدينة البيضاء كمصرف ليبيا المركزي وفروع المصارف الأخرى ومقر الحكومة المؤقتة بمدينة البيضاء

    ويذكر أن اللواء 73 مشاة انضمت إليه وحدات وكتائب عسكرية عدة وصلت إلى 8 ما بين كتائب ووحدات عسكرية تنضوي الآن تحت اللواء 73 مشاة بأمرت العميد علي صالح القطعاني.

    انظر أيضا:

    عضو الأعلى للدولة: الاستفتاء سيحدد مصير ليبيا والكلمة للشعب
    إيطاليا تتخذ خطوة جديدة بشأن ليبيا
    من يعرقل الاستفتاء على الدستور في ليبيا
    الأمم المتحدة تدين الاعتداءات على المدنيين والمرافق الحيوية في ليبيا
    ليبيا: أطراف داخلية وخارجية تحاول أفشال العملية الدستورية في البلاد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, الأزمة الليبية, إرهاب, الجيش الليبي, الهلال النفطي, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik