03:16 GMT15 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أصيب شخص بجروح في مدينة حلب بعد استهداف المجموعات الإرهابية حي حلب الجديدة بقذيفة صاروخية من منطقة الراشدين غرب المدينة، فيما رد الجيش السوري على مكان مصدر القصف.

    وذكرت "سانا" أن قذيفة صاروخية سقطت بعد منتصف الليلة الماضية قرب مركز المياه في حلب الجديدة مصدرها التنظيمات الإرهابية في منطقة الراشدين على الأطراف الغربية لمدينة حلب.

    وأدى الاعتداء إلى إصابة مدني بجروح نقل على أثرها إلى المشفى ووقوع أضرار مادية في مكان سقوط القذيفة.

    وأفادت الوكالة أن الجيش السوري "رد على الاعتداء بالأسلحة المناسبة على مصدر إطلاق القذائف وحققت إصابات مباشرة بين صفوف التنظيمات الإرهابية".

    وتنتشر في الريف الغربي والجنوبي الغربي لمحافظة حلب مجموعات إرهابية تتبع في أغلبيتها لتنظيم "جبهة النصرة"، التي مازالت تعيق تطبيق اتفاق سوتشي بين روسيا وتركيا حول إقامة منطقة "منزوعة السلاح".  

    وأعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا، مساء أمس السبت عن مقتل ثلاثة جنود سوريين وإصابة 9 في قصف للمسلحين على مدار يوم مضى لمحافظتي حلب وحماة، حسبما.

    وقال رئيس المركز، التابع لوزارة الدفاع الروسية، اللواء سيرغي سولوماتين، في بيان، إنه، وعلى مدار يوم مضى، قذف الإرهابيون بقذائف الهاون بيت صيوان، وباير، وصفصافة، وبشرفة بمحافظة اللاذقية، وزور المحروقة، وأبو دالي، وعطشان مرتين بمحافظة حماة، وتل الممو والأطراف الجنوبية الغربية وحي السكري بمحافظة حلب ثلاث مرات".

    وتابع البيان أن "الهجوم على تل الممو أدى لمقتل جنديين سوريين وجرح 9 آخرين. أما الهجوم على الأطراف الجنوبية الغربية لحلب فنتج عنه مقتل جندي واحد".

    انظر أيضا:

    سكان حلب يتلقون مساعدات غذائية من مركز المصالحة الروسي
    مقتل طفلة وإصابة 28 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في ريف حلب
    الدفاع الروسية: البيان الأمريكي حول حلب هو محاولة لتبرئة الإرهابيين في إدلب
    روسيا ترد على بيان أمريكا حول "تزوير" استخدام الأسلحة الكيميائية في حلب
    الخارجية الأمريكية: المسلحون في حلب لم ينفذوا هجمات كيميائية
    جهود متكاتفة لتحسين الواقع البيئي في مدينة حلب السورية وإزالة مخلفات الحرب
    الكلمات الدلالية:
    حلب, تنظيم جبهة النصرة الإرهابي, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook