Widgets Magazine
09:01 19 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    أنصار حركة فتح الفلسطينية برام الله

    فتح ترد على دعوة هنية للقاء عباس

    © AFP 2019 / ABBAS MOMANI
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10

    أكدت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"، أن أي لقاء بين الرئيس محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إسماعيل هنية يجب أن يكون تتويجا لعملية المصالحة بعد تنفيذ "حماس" لها وتطبيق الاتفاقيات الموقعة.

    رام الله — سبوتنيك. وقال الناطق باسم الحركة، عاطف أبو سيف رداً على دعوة هنية الرئيس عباس للقاء في غزة أو في أي مكان آخر، في بيان "إن الرئيس عباس رئيساً للشعب الفلسطيني والقضية ليست لقاءً من أجل اللقاء".

    وتابع، "حركة حماس تمتنع حتى اللحظة عن تنفيذ اتفاقيات المصالحة، الأولى تنفيذ الاتفاقيات ومن ثم بعد ذلك لكل حدث حديث".

    وفي حديثه عن الشأن الفلسطيني الداخلي، دعا هنيّة إلى التوجه "لتأليف حكومة وحدة وطنية"، معلناً "استعدادنا لذلك وجاهزون لإجراء الانتخابات العامة بعد 3 أشهر".

    وكان رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إسماعيل هنيّة، دعا إلى "اجتماع فلسطيني تشارك فيه القيادات كافة من الداخل والخارج في القاهرة لبحث القضية الفلسطينية"، معبراً عن "استعداده للقاء أبو مازن لترتيب اجتماع فلسطيني والاتفاق على أجندات موحدة واستراتيجية وطنية تحدد لنا المسارات".

    وأكد هنية أنّه "مطلوب وقف التنسيق الأمني مع الاحتلال فوراً"، مبرراً أنّه "لا يجوز أن نكافىء العدو على جرائمه باستمرار التعاون الأمني معه".

    انظر أيضا:

    عضو في حركة "فتح" يكشف سر التهديدات للرئيس الفلسطيني
    حركة فتح تعليقا على هجوم بنسلفانيا: سياسة الإدارة الأمريكية لن تترك أحدا في أمان
    موعد رد حركة فتح على المصالحة الوطنية
    قيادي في حركة "فتح" يكشف مكاسب إسرائيل من الهدنة مع حماس
    حركة فتح تؤكد وفاة مسؤول طلابي وطبيب فلسطينيين في الجزائر بسبب الغاز
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السلطة الفلسطينية, حماس, حركة فتح, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik