05:25 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    بدأت فترة الأعياد وأخذت أحياء دمشق باكتساء حلة جديدة ابتهاجاً بالعيد بعد أن نفضت آخر آثار الحرب التي أثقلت كاهلها لسنوات سبع مريرة.

    نشرت وكالة "سانا" السورية تقريراً يظهر شوارع ومحلات حي القيمرية الدمشقي القديم وقد تزين بأبهى أنواع الزينة احتفالاً بقدوم أعياد الميلاد ورأس السنة. 

    ويبين الفيديو قيام البائعين بتزيين واجهات محلاتهم بالأضواء والشموع وبأشجار عيد الميلاد التي تطفي طابعا جميلا ينعكس على المارين كما يظهر ازدحام شوارع الحي بالناس الذين قدموا من مختلف أحياء دمشق للاحتفال وقضاء أفضل الأوقات. 

    وعبر المواطنون عن فرحتهم وبهجتهم بعودة الفرح إلى دمشق من جديد بعد أن عاشوا لحظات قاسية خلال سنوات الحرب معتبرين أن دمشق تبرهن للعالم أنها مدينة تنبض بالحياة وأن هذا هو وجه سوريا الحقيقي الذي يبث الأمل والفرحة للعالم كله. 

    يذكر أن العاصمة دمشق كانت تتعرض للقصف المستمر من قبل الجماعات المسلحة التي كانت تسيطر على الغوطة الشرقية وعلى ضواحي العاصمة الجنوبية إلا أن تمكن الجيش السوري من تحريرها في أبريل/نيسان من العام الحالي ليعود الأمن والاستقرار إلى كامل مدينة دمشق من جديد.

    انظر أيضا:

    دمشق في سنة الحرب السابعة... تحيي الميلاد
    دمشق تحتفل بعيد الميلاد المجيد
    عودة الاحتفالات بعيد الميلاد ورأس السنة بعد 7 سنوات من الحرب في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    أعياد الميلاد, دمشق, الحكومة السورية, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook