Widgets Magazine
20:00 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    قوات سوريا الديمقراطية قرب الرقة

    مجلس "سوريا الديمقراطية" يدعو لفرض حظر جوي شمالي سوريا

    © AFP 2019 / Delil Souleiman
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 00
    تابعنا عبر

    دعا الرئيسان المشاركان لـ"مجلس سوريا الديمقراطية"، إلهام أحمد ورياض درار، فرنسا لفرض منطقة حظر جوي شمالي سوريا.

    دمشق — سبوتنيك. وقال الرئيسان المشاركان خلال مؤتمر صحفي: "مواجهة الإرهاب شمالي سوريا ستكون صعبة، نطالب فرنسا بالمساعدة في فرض منطقة حظر جوي شمالي سوريا، سنضطر للانسحاب من دير الزور إذا شنت تركيا عملية عسكرية".

    في سياق متصل، أكدت المتحدثة باسم قوات سوريا الديمقراطية، جيهان أحمد، أن قسد لا تعارض رفع العلم السوري على المؤسسات الحكومية في منبج السورية، وأنها لا تسعى للانفصال عن سوريا، بل تريد فقط الاتفاق على الإدارة الذاتية.

    وقالت أحمد لوكالة "سبوتنيك"، ردا على سؤال حول مصير منبج ورفع العلم السوري على المؤسسات الحكومية في المدينة بريف حلب: "نحن جزء من سوريا ولسنا من دعاة الانفصال، لكن نحن نريد أن يكون هناك اتفاق على الإدارة الذاتية لإدارة شؤوننا الخاصة ضمن سوريا الحرة".

    وأضافت: "على كل، في حال حصل ذلك نحن لسنا ضده، ولكن بحيث تتحقق مصلحتنا بالوصول إلى ديمقراطية ضمن سوريا لامركزية مثل ما نحن نريد. أي لا نريد أن نكون ضمن دولة منفصلة أو ضمن انقسام أو غير ذلك. فقط نحن نريد أن تتحقق الإدارة الذاتية في منطقتنا وليس لدينا أي مشكلة في أن يكون ذلك تحت أي علم".

    وقالت أحمد: "نحن ليس لدينا مشكلة مع النظام. وخلال عدة مرات، جلست الجهات المفاوضة التي تمثل مجلس سوريا الديمقراطية مع ممثلين عن النظام"، وختمت بالقول: "نحن جهودنا اليوم لحماية المنطقة ودرء الخطر عنها".

     

    انظر أيضا:

    أنقرة ترحب بقرار أمريكا سحب قواتها من سوريا
    ألمانيا تأسف لانسحاب واشنطن من سوريا دون التشاور مع الحلفاء
    لافروف: خروج القوات الأمريكية من سوريا خطوة في الاتجاه الصحيح
    الكرملين: موسكو لا تفهم بعد متى وكيف وإلى أين يرحل الأمريكيون عن سوريا
    سفير إيران في الأمم المتحدة: على القوات الأجنبية "غير الشرعية" الخروج من سوريا
    بوغدانوف حول الانسحاب الأمريكي من سوريا: يجب أن نرى كيف سيطبق ذلك
    الكلمات الدلالية:
    حظر جوي, قسد, قوات سوريا الديمقراطية, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik