Widgets Magazine
04:36 19 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    الرئيس السوري، بشار الأسد

    الأسد يعد السوريين بتسريح من الخدمة العسكرية مع بداية العام الجديد (فيديو)

    © Sputnik . Mikhael Klimentyev
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    11100

    انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي ظهر فيه الرئيس السوري بين حشود للمواطنين في محافظة طرطوس.

    وتوجهت إحدى السيدات إلى الرئيس الأسد بسؤال يشغل بال مختلف فئات الشعب السوري في هذه المرحلة، وهو معرفة موعد بدء تسريح آلاف العسكريين من الخدمة العسكرية التي التحق بها عشرات آلاف العناصر بعد أن بدأت الحرب في سوريا قبل سنوات.

    وقالت السيدة السورية للأسد: "أيمت رح تسرحوا ولادنا"، ويبدو أن هذه السيدة حالها حال الكثير من الأمهات السوريات اللواتي ينتظرن قرار تسريح أبنائهن من الخدمة الإلزامية أو الاحتياطية بفارغ الصبر.

    وأجاب الرئيس السوري: "قريبا أول كم يوم بالسنة الجديدة مو مطولين".

    ويبدو من إجابة الأسد أن الشعب السوري ينتظر خلال الأيام القادمة مع حلول العام الجديد قرارا بتسريح دفعة من العسكريين الإلزاميين والاحتياطيين.

    وما يرجح صدور مثل هذا القرار في أي وقت، هو حلحلة الأوضاع الميدانية في العديد من المناطق السورية وانخفاض نسبة المعارك والاشتباكات بين الجيش السوري والمجموعات الإرهابية المسلحة إلى مستوى قياسي مقارنة بحجم ورقعة الاشتباكات التي شهدتها البلاد خلال السنوات الماضية.

    وقام الرئيس الأسد وعائلته، يوم أمس السبت، بزيارة إلى مدينة طرطوس الساحلية الواقعة في شمالي غرب سوريا، والتقى بعدد من المواطنين، كما زار إحدى الكنائس في ريف المحافظة.

    وحضر الأسد وعائلته إلى إحدى الكنائس في منطقة السودا في ريف المحافظة تزامنا مع أعياد الميلاد، حيث شارك الرئيس الأسد وعائلته المواطنين فرحتهم بالعيد، والذين تجمعوا حوله وعلامات الفرحة في وجوهم مرحبين به. بحسب ما ظهر من فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي.

    انظر أيضا:

    تأكيدات بوجود مخالفات لمرسوم هام للرئيس الأسد حول الخدمة العسكرية
    لافروف يعلق على مرسوم الأسد حول العفو عن الفارين من الخدمة العسكرية
    الرئيس الأسد يصدر عفوا عاما عن المتخلفين عن الخدمة العسكرية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الرئيس السوري الأسد, أخبار سوريا, الخدمة العسكرية, الرئاسة السورية, بشار الأسد, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik