12:55 25 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    أحمد أبو الغيط

    أبو الغيط يبحث مع الجهيناوي ترتيبات القمة العربية بتونس

    © AP Photo /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    التقى اليوم الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط وزير خارجية الجمهورية التونسية خميس الجهيناوي، وذلك في إطار الزيارة التي يقوم بها حالياً إلى القاهرة.

    وقال السفير محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية في بيان صحفي تلقت "سبوتنيك" نسخة منه اليوم السبت، إن اللقاء شهد تناول الاستعدادات والترتيبات الجارية بالتنسيق بين الأمانة العامة للجامعة والسلطات المعنية في تونس في إطار الاعداد لانعقاد الدورة العادية الثلاثين لقمة جامعة الدول العربية بتونس في 31 مارس/ آذار المقبل، مع استعراض نتائج الزيارة التي قام بها مؤخراً وفد من الأمانة العامة إلى تونس والتي شملت الاطلاع على التجهيزات في مقر انعقاد القمة ومقار الإقامة والتشاور حول أبعاد الجوانب التنظيمية والموضوعية للقمة وفقاً لما هو متبع في إطار تواصل الأمانة مع الدول المستضيفة للقمم العربية.

    وأوضح المتحدث الرسمي أن الأمين العام حرص على تأكيد تعاون الأمانة العامة بشكل كامل مع الجانب التونسي، وتسخيرها لكافة خبراتها وإمكاناتها، من أجل ضمان نجاح هذه القمة والتي تأتي في مرحلة تستلزم العمل على تضافر الجهود وإعطاء الزخم اللازم لخلق قوة دفع جديدة للعمل العربي المشترك في مختلف المجالات في إطار منظومة الجامعة العربية، وهو ما أعرب الوزير التونسي بدوره عن تطلع بلاده إليه.

    من ناحية أخرى، أشار المتحدث الرسمي إلى أن اللقاء شهد التركيز على تناول التطورات الأخيرة للأوضاع في ليبيا والاتصالات الجارية لدعم جهود المبعوث الأممي، وكذا من خلال كل من آلية دول الجوار والمجموعة الرباعية الدولية المعنية بليبيا والتي تضم في عضويتها الجامعة العربية، وذلك من أجل التوصل إلى توافق بين الأطراف الليبية، بما يكفل المضي قدماً في طريق تجاوز الأزمة الليبية التي تقترب من عامها الثامن، وبما من شأنه أن يحقق تطلعات كافة أبناء الشعب الليبي، ويقضي على شوكة الإرهاب والتطرف، ويدعم إعادة بناء مؤسسات الدولة الليبية، ويحقق كامل الأمن والاستقرار في ليبيا ويحفظ وحدة أراضيها.

    وأضاف المتحدث في ختام تصريحه أن الأمين العام  تناول أيضاً خلال اللقاء مع الوزير التونسي أبعاد وتطورات عدد من القضايا الإقليمية الأخرى ذات الأولوية خلال المرحلة الحالية من بينها الأوضاع في كل من سوريا واليمن، وتطورات القضية الفلسطينية، إضافة إلى أهم الموضوعات المطروحة على جدول أعمال القمة العربية التنموية والاقتصادية والاجتماعية الرابعة والمقرر عقدها في العاصمة اللبنانية بيروت في العشرين من يناير/ كانون الثاني الجاري.

    انظر أيضا:

    صحيفة أمريكية تنقل عن مسؤولين تفاصيل مثيرة بشأن "الانسحاب من سوريا"
    بعد سوريا... الكشف عن قرار لسحب قوات أمريكية من دول عربية أخرى
    الكلمات الدلالية:
    سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik