22:28 24 مارس/ آذار 2019
مباشر
    الحوثيون، جماعة أنصار الله، صنعاء، اليمن 29 أغسطس/ آب 2018

    ضابط يمني يكشف تفاصيل ضرب قاعدة العند الجوية في محافظة لحج

    © REUTERS / Naif Rahma
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    163

    كشف المتحدث باسم القوات الجوية في صنعاء، المتحالفة مع جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، العميد ركن طيار عبد الله الجفري، اليوم الخميس، عن تفاصيل العملية العسكرية بضرب قاعد العند في محافظة لحج.

    وقال الجفري في حوار ستنشره "سبوتنيك" لاحقا، إن "عملية ضرب قاعدة العند الجوية في محافظة لحج أثناء تدشين المرحلة الأولى من تدريب "مرتزقة العدوان" في العام التدريبي 2019 كانت عملية نوعية استطاعت خلالها الطائرة "قاصف k2" من إصابة أهدافها بدقة".

    وأضاف الجفري، أنه "تم تصوير العملية بطائرات أخرى حتى نثبت للعالم مصداقية وصحة هذه العملية، وحققت العملية أهدافها الميدانية بعشرات من القتلى والجرحى من القيادات العسكرية والسياسية والأمنية، ومن قيادات الحكم المحلي بمحافظة لحج".

    وتابع المتحدث باسم القوات الجوية في صنعاء، أن الهدف من هذه العملية كان تحقيق أهداف في مسارين، المسار العسكري والمسار السياسي، فمن الناحية العسكرية الاستراتيجية، أن هذه العملية استطاعت الوصول إلى العمق الداخلي الاستراتيجي للتحالف دون أن تكتشف من وسائل الرادار التابعة لهم وإسقاطها قبل أن تصل إلى الهدف المنشود.

    وأردف، "كانت العملية ضربة استباقية نوعية استطاعت إرباك الجميع وبثت بينهم الخوف بأنهم لن يكونوا في مأمن بعد اليوم، ومن الناحية السياسية فإن العملية تحمل رسالة للمجتمع الدولي بأن الجيش واللجان الشعبية لن يكونوا في موقف الضعف".

    وشدد الجفري، على أن المجتمع الدولي عليه التحرك من أجل الكوارث الإنسانية التي يعيشها اليمن والقصف العشوائي لطائرات التحالف على ميناء الحديدة، بعد المشاورات التي تم الاتفاق عليها في السويد ولم يلتزم بها الطرف الآخر، بل يتنصل منها حتى الآن، من أجل استغلال عامل الوقت للهروب من هذا الالتزام".

    واختتم الجفري، "رسالتنا للتحالف أننا أقوياء ومازلنا نمتلك الكثير من أسلحة الردع، والتي يمكنها تغيير الموازين على أرض المعركة من خلال الانتقال من موقع الدفاع إلى موقع الهجوم، وبات العمق الاستراتيجي للتحالف هو هدفنا في الرياض وأبو ظبي أو دبي، وتلك كانت أهم الرسائل السياسية لتلك العملية".   

    وقتل وأصيب 20 عسكريا يمنيا، معظمهم قيادات في الجيش اليمني، في الهجوم الذي شنته طائرة مسيرة تابعة لجماعة "أنصار الله" في محافظة لحج جنوبي اليمن، صباح اليوم الخميس.

    وأفاد مصدر عسكري في محافظة لحج لوكالة "سبوتنيك" بأن "6 جنود قتلوا وأصيب 14 في حصيلة أولية لاستهداف طائرة مسيرة مفخخة لـ"أنصار الله" منصة عرض عسكري خلال تدشين الجيش العام التدريبي الجديد في قاعدة العند الجوية أكبر القواعد في البلاد".

    وأعلن الحوثيون في تشرين الثاني/ نوفمبر 2018 وقف هجمات الطائرات المسيرة والصواريخ على السعودية والإمارات وحلفائهما اليمنيين، لكن التوتر تزايد في الآونة الأخيرة بشأن كيفية تنفيذ اتفاق السلام الذي أبرم برعاية الأمم المتحدة.

    واتفق الحوثيون والحكومة المدعومة من السعودية على وقف إطلاق النار في مدينة الحديدة الساحلية الاستراتيجية وعلى سحب القوات في محادثات سلام جرت في السويد في كانون الأول/ديسمبر 2018 بعد جهود دبلوماسية استمرت لعدة أشهر وضغوط غربية لإنهاء الحرب المستمرة منذ نحو أربع سنوات والتي أودت بحياة عشرات الآلاف.    

    انظر أيضا:

    اليمن... مكونات سياسية جنوبية ترفض الحوار مع الشمال وتسلم رسالة لغريفيث
    اليمن... مقتل 6 جنود وإصابة 14 آخرين بقصف حوثي
    مصدر يكشف لـ"سبوتنيك" تفاصيل استهداف "أنصار الله" للعرض العسكري في اليمن
    قتلى وجرحى في هجوم يستهدف حفلا للجيش جنوبي اليمن
    ابن سلمان يخرج عن صمته ويكشف سلاحا جديدا يستخدمه "الحوثيون" في اليمن
    الكلمات الدلالية:
    هجوم لحج, أنصار الله, هجوم لحج, الجيش اليمني المتحالف مع أنصار الله, أنصار الله, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik