08:31 20 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل

    حماس تستقبل وفدا من المخابرات المصرية

    © Sputnik . Valeri Melnikovf
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110

    استقبلت قيادة حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، مساء الخميس، وفد المخابرات المصرية الذي ضم وكيل المخابرات اللواء أيمن بديع، واللواء أحمد عبد الخالق مسؤول الملف الفلسطيني في المخابرات المصرية.

    موسكو — سبوتنيك. وجاء في البيان الصادر عن حركة المقاومة الإسلامية حماس: "بحث الطرفان المستجدات، سيما ملف تفاهمات تثبيت وقف إطلاق النار مع العدو، والمصالحة الفلسطينية، ومعبر رفح وما يعانيه سكان القطاع خلال سفرهم، وقدمت الحركة شرحا مفصلا عما تتعرض له القضية الفلسطينية من مخاطر تهدد الوجود الفلسطيني؛ كتهويد القدس، والتضييق وخنق أهلها، ومواصلة اغتصاب الأراضي في الضفة الغربية عبر التوسع الاستيطاني، واعتداءات المستوطنين، وحملات الاعتقالات اليومية".

    وأكد البيان على موقف الحركة الثابت والرافض لكل مشاريع تصفية قضية فلسطين، وعلى رأسها المخططات الأميركية عبر صفقة القرن، مشددا على أهمية إلزام العدو بالتفاهمات التي ترعاها مصر، وضرورة كسر الحصار المفروض على قطاع غزة، مبينة أن تعليلات العدو وعدم التزامه بتفاهمات تثبيت وقف إطلاق النار غير مقبولة.

    وعقد الوفد المصري، اجتماعا مشتركا مع حركتي حماس والجهاد الإسلامي، والجبهة الشعبية والجبهة الديمقراطية؛ واستمع الوفد باهتمام لرؤية الفصائل حول مستجدات القضية الفلسطينية، وضرورة إتمام الوحدة الوطنية على قاعدة الشراكة الكاملة، وطالبت الفصائل مصر بضرورة العمل على الدعوة لحوار شامل يجمع القوى الفلسطينية في القاهرة.

    بدوره أكد الوفد المصري على استمرار الجهد المصري في تثبيت وقف إطلاق النار، ومواصلة العمل على رفع المعاناة عن قطاع غزة، وتسخير قدراته لإتمام الوحدة الوطنية الفلسطينية، مشددا على استمرار عمل المعبر في كلا الاتجاهين.

    انظر أيضا:

    إلغاء زيارة زعيم حركة "حماس" إلى موسكو
    هل وصلت القطيعة بين حماس وفتح إلى نقطة اللاعودة؟
    متحدث حماس يعلق على قرار سحب موظفي السلطة الفلسطينية من معبر رفح
    السلطة الفلسطينية تسحب موظفيها من معبر رفح بسبب تعطيل حماس لمهامهم
    "حماس" تعتقل 5 أشخاص للاشتباه باقتحامهم محطة داعمة للرئيس عباس
    الكلمات الدلالية:
    وقف اطلاق النار, حماس, فلسطين, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik