06:55 25 مارس/ آذار 2019
مباشر
    السعودية الهاربة رهف محمد القنون

    "السعودية الهاربة" تعود للتغريد وتودع تايلاند بطريقة "تثير جدلا"

    © REUTERS / HANDOUT
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    15177

    عادت الفتاة السعودية الهاربة، رهف محمد القنون، إلى التغريد مجددا، اليوم السبت، 12 يناير/كانون الثاني، بعد 24 ساعة من حذف حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

    ونشرت رهف محمد القنون، صورا على صفحتها في "تويتر" خلال تواجدها في طائرة متوجهة إلى كندا التي منحتها حق اللجوء بعد هروبها من عائلتها خوفا على حياتها.

    وأغلقت رهف حسابها على "تويتر" لفترة وجيزة، ثم أعادت فتحه وكتبت: "لقد عدت، يسرني، الآن أن أنقل لكم لحظات وصولي إلى كندا".

    وتظهر الصور، رهف وهي جالسة داخل طائرة وتحمل كأسا مملوء بشراب أحمر، إلى جانب جواز سفرها السعودي، مع تعليق باللغة الإنجليزية "لقد فعلتها"، الأمر الذي استفز البعض من متابعيها، وأثار جدلا كبيرا على موقع التواصل الاجتماعي.

    وفي تغريدة أخرى، تقدمت الشابة السعودية بالشكر إلى كل من ساندها في محنتها، مؤكدة أنها لم تحلم يوما بأن يكون لها هذا العدد من المحبين والداعمين لقضيتها، ما يمثل حافزا لها لتكون أفضل.

    ​وأمس الجمعة، غادرت الشابة السعودية، تايلاند إلى كوريا الجنوبية (ترانزيت) متوجهة إلى كندا التي منحتها، حسب ما قالته السلطات التايلاندية، حق اللجوء بعد هروبها من عائلتها خوفا على حياتها.

    وفرت رهف محمد القنون (18 عاما) من أسرتها وتحصنت داخل غرفة في فندق بمطار بانكوك الدولي لتجنب ترحيل السلطات التايلاندية لها، ثم سمحت لها السلطات بمغادرة المطار بعد محادثات مع وكالة الأمم المتحدة للاجئين.

    ووصلت رهف محمد القنون إلى بانكوك، يوم السبت الماضي، قادمة من الكويت وقالت إنها تخشى أن تقتلها أسرتها إذا أجبرت على العودة لبلادها.

    وأصدرت الفتاة السعودية، أول تعليق لها، وقالت، يوم الاثين الماضي، على حسابها، غير الموثق على "تويتر": "أنا رهف، سمعت أن والدي وصل للتو، وهذا يقلقني كثيرا"، مضيفة: "أريد أن أذهب إلى دولة أخرى لطلب اللجوء السياسي فيها".

    وتابعت: "لكني أشعر بالأمان الآن، تحت حماية المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، بموافقة السلطات التايلاندية"، مشيرة إلى أنها حصلت على جواز سفرها، الذي تم سحبه منها في وقت سابق.

    فيما، قالت السفارة السعودية في تايلاند إنها تنفي التقارير التي قالت إن الرياض طلبت بتسليم الشابة السعودية رهف محمد القنون التي طلبت اللجوء في تايلاند. وقالت عبر حسابها الرسمي على "تويتر": "السفارة السعودية في تايلاند تنفي جملة وتفصيلا تقارير عن طلب الرياض تسليم شابة سعودية تطلب اللجوء في تايلاند".

    انظر أيضا:

    رئيس وزراء كندا يؤكد أن بلاده منحت اللجوء للفتاة السعودية الهاربة
    إقلاع طائرة "الفتاة الهاربة" إلى دولة قطعت علاقاتها مع السعودية
    مسؤول يكشف مفاجأة بشأن الدولة التي وافقت على لجوء "السعودية الهاربة"
    السر وراء اختفاء حساب "الفتاة السعودية الهاربة" من "تويتر"
    "رسالتنا يا بنات وصلت"...السعودية الهاربة تعلن بدء حياة جديدة وهكذا أنقذها "تويتر" (صور)
    عاريات يطالبن بحماية "السعودية الهاربة"... والأمن يعتقلهن (صور وفيديو)
    الكلمات الدلالية:
    قطع العلاقات الدبلوماسية بين السعودية و كندا, لجوء سياسي, فتاة سعودية, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, حقوق الإنسان, أزمات السعودية, حقوق المرأة في السعودية, الديوان الملكي السعودي, الحكومة الكندية, السفارة السعودية, السلطات التايلاندية, وزارة الخارجية السعودية, السعودية, تايلاند, كندا, أستراليا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik