01:18 GMT16 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أنهت محكمة مصرية الجدل الذي أثير حول سارة نخلة، ملكة جمال سوريا السابقة، وأصدرت حكمها في قضية اعتدائها على والدة زوجها السابق.

     

    وقضت المحكمة ببراءة نخلة، من تهمة ضرب والدة طليقها الفنان المصري أحمد عبد الله محمود، وحكمت برفض الدعوى المدنية التي أقيمت ضدها.
    وكانت والدة الفنان المصري أحمد عبد الله محمود، قد اتهمت نخلة، بأنها توجهت لمنزل نجلها لإحضار أوراق خاصة بها، وتعرضت لاعتداء من المتهمة طليقة نجلها.
    وباشرت النيابة المصرية التحقيقات، و أحالت المتهمة إلى المحكمة التي أصدرت حكمها بالبراءة.

     

     

    وبحسب ما نشرته مواقع محلية مصرية، فإن محامي سارة نخلة دفع بعدم صحة الواقعة واعتمد على تقارير طبية نفت الاعتداء على الشاكية.  وفي تعليق لها على الحكم، أعربت سارة نخلة، لموقع "مصراوي"، عن سعادتها بحصولها على حكم البراءة.
    وقالت نخلة: 
    "تفاجأت بالقضية المرفوعة ضدي، وعرفتها بالصدفة عقب عودتي من سوريا، حيث كنت في زيارة لأهلي".
    وتابعت: "عندما عدت إلى مصر، عرفت بموضوع القضية، وطلبوا مني التنازل عن كل حقوقي الزوجية مقابل إسقاط الدعوى لكن والحمد لله، ربنا أظهر البراءة".
    وتزوج أحمد عبدالله محمود من سارة نخلة في يناير 2015، وانفصلا بعد زواج استمر 3 سنوات، وقال أحمد عبد الله وقتها إن "الطلاق كان ضرورة"، بينما رفضت سارة التعليق على الأمر وكتبت عبر حسابها الشخصي بموقع "إنستغرام": "أنا غلطت كتير… بس أوعدكم أتوقف عن الغلط".    

     

    انظر أيضا:

    الموت يفجع فنانة سورية مشهورة مثلت في مسلسل "جميل وهناء"
    بالصور... معاناة فنانة سورية شوهتها عمليات تجميل فاشلة
    فنانة سورية كادت أن تتعرض لموقف محرج للغاية بسبب فستانها الجريء (فيديو)
    بالصور... فنانة تشكيلية سورية شابة تصل إلى ألمانيا بدعوة خاصة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الفنانين في مصر, طلاق, أخبار الفن, زواج, محكمة مصرية, سوريا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook