Widgets Magazine
18:13 21 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    وزيرة الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، تستقبل الشابة السعودية رهف القنون

    صحيفة سعودية ترد "إدعاءات كندا" ضد المملكة

    © AFP 2019 / Lars Hagberg
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    لا تزال قضية الفتاة السعودية رهف القنون، التي منحتها كندا حق اللجوء، السبت الماضي، واستقبلتها وزيرة الخارجية الكندية، محل جدل كبير داخل المملكة.

    صحيفة اليوم السعودية، كتبت في افتتاحيتها، اليوم الخميس، أن ما "أقدمت علیه الحكومة الكندیة وفقا لأراجیفھا المكشوفة بأن المملكة ضد حقوق المرأة وحریاتھا ھي أراجیف لا یمكن تصدیقھا أو الركون إلى صحتھا".

    وأضافت الصحيفة أن "الواقع المشھود یدل دلالة واضحة على أن المملكة منحت المرأة السعودیة كامل حقوقھا، ولیس أدل على ذلك من وصولھا إلى أعلى المراكز والمراتب داخل المملكة وخارجھا".

    وأشارت الصحيفة إلى أن "بعض الدول تعبث باستخدام قضية التسييس لتمرير مصالحها السياسية الضيقة".

    وتابعت الصحيفة أن بعض الدول المعادية للمملكة تحاول النيل منها بمسارات التسييس الخاطئة "المملكة ترفض تلك المسارات العدوانية بأى شكل من أشكالها، وهي مرفضوة وفقا لمبادىء وتشريعات قوانين المجتمع الدولي".

    وأوضحت صحيفة "اليوم" السعودية أن "المملكة نادت دائما بعدم الركون إلى تلك الأساليب الضالة والمضللة، وأعلنت أن تلك الألاعيب المفضوحة لن تنال من مكانة المملكة المرموقة واللائقة بين دول العالم كافة".

    وفرت رهف القنون من أسرتها وتحصنت داخل غرفة في فندق بمطار بانكوك الدولي لتجنب ترحيل السلطات التايلاندية لها، ثم سمحت لها السلطات بمغادرة المطار بعد محادثات مع وكالة الأمم المتحدة للاجئين.

    ووصلت رهف محمد القنون (18 عاما) إلى بانكوك، السبت 5 يناير/كانون الثاني، قادمة من الكويت وقالت إنها تخشى أن تقتلها أسرتها إذا أجبرت على العودة لبلادها.

    وأصدرت الفتاة السعودية أول تعليق لها، وقالت، بعدها بيومين، على حسابها، غير الموثق على "تويتر": "أنا رهف، سمعت أن والدي وصل للتو، وهذا يقلقني كثيرا"، مضيفة: "أريد أن أذهب إلى دولة أخرى لطلب اللجوء السياسي فيها"، قبل أن تعلن كندا استقبالها ومنحها حق اللجوء.

    انظر أيضا:

    والد "الفتاة السعودية الهاربة" يعلق على استقبال كندا لابنته
    الامتيازات التي تنتظرها الفتاة السعودية الهاربة في كندا
    وزيرة الخارجية الكندية تستقبل الفتاة "السعودية الهاربة" (فيديو)
    السر وراء اختفاء حساب "الفتاة السعودية الهاربة" من "تويتر"
    قضية "الفتاة السعودية الهاربة" تتصاعد... أستراليا تتحرك بعد طلب الأمم المتحدة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليوم, الحكومة الكندية, الحكومة السعودية, السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik