Widgets Magazine
22:50 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    أغنيس كالامارد، المقررة الأممية بشأن عمليات الاغتيال خارج القضاء التي تحقق في قتل خاشقجي

    بعد سماعها التسجيلات... مقررة الأمم المتحدة تعلن موعد كشف تقرير مقتل خاشقجي

    © REUTERS / Jose Cabezas
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    2102
    تابعنا عبر

    كشفت مقررة الأمم المتحدة، أغنييس كالامارد، موعد تقديم التقرير الخاص بقضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، بعد ساعات من سماعها التسجيلات الصوتية المتعلقة بالجريمة.

    وأعلنت كالامارد أن "التقرير الخاص بقضية مقتل خاشقجي، سيكون جاهزاً بحلول شهر مايو/ أيار المقبل، مؤكدة أنها استمعت للتسجيلات الصوتية المتعلقة بجريمة قتل خاشقجي"، وذلك وفقا لصحيفة "ديلي صباح" التركية.

    وتزور المحققة الأممية حاليا تركيا، حيث التقت يوم الاثنين الماضي، وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، ووزير العدل عبد الحميد غل، فيما التقت يوم أمس الثلاثاء، عرفان فيدان النائب العام في إسطنبول، المكلف بالتحقيق في القضية.

    وكانت كالامارد مقررة الأمم المتحدة التي تقود تحقيقا دوليا في مقتل خاشقجي، قالت إنها تقدمت بطلب للسماح بدخول مسرح جريمة قتل الصحفي السعودي بالقنصلية السعودية في إسطنبول وزيارة المملكة، لكنها لم تتلق بعد ردا من السلطات السعودية، وذلك وفقا لـ"فرانس برس"، فيما قالت شبكة "إن تي في" التركية، إن كالامارد، تم منعها وفريق من الخبراء، من الدخول إلى القنصلية السعودية في إسطنبول.

    بدوره، قال رئيس دائرة الاتصالات في الرئاسة التركية، فخر الدين ألطون، إن بلاده لم تتمكن حتى الآن من معرفة مصير جثة خاشقجي. وأوضح ألطون، في تغريدة عبر حسابه على "تويتر"، أن "تركيا ما زالت تبحث عن الجهة التي أصدرت أمر قتل خاشقجي، وعن هوية المتعاون المحلي الذي تولى مهمة إخفاء الجثة حسب الإدعاءات السعودية. وتابع: "حتى الآن لم نتمكن من معرفة مصير جثة خاشقجي ومن أصدر أمر القتل وهوية المتعاون المحلي".

    وأعلن النائب العام السعودي، في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلال شجار في القنصلية السعودية في إسطنبول، وأكدت النيابة العامة أن تحقيقاتها في هذه القضية مستمرة مع الموقوفين على ذمة القضية والبالغ عددهم حتى الآن 18 شخصا جميعهم من الجنسية السعودية، تمهيدا للوصول إلى كافة الحقائق وإعلانها، ومحاسبة جميع المتورطين في هذه القضية وتقديمهم للعدالة.

    وعلى خلفية الواقعة، أعفى العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، مسؤولين بارزين بينهم نائب رئيس الاستخبارات أحمد عسيري، والمستشار بالديوان الملكي، سعود بن عبد الله القحطاني، وتشكيل لجنة برئاسة ولي العهد محمد بن سلمان، لإعادة هيكلة الاستخبارات العامة.

    انظر أيضا:

    المحققة الدولية في مقتل جمال خاشقجي: طلبت زيارة السعودية
    الرئاسة التركية: حتى الآن لم نتمكن من معرفة مصير جثة خاشقجي ومن أصدر أمر القتل
    المحققة الأممية في مقتل خاشقجي تزور مبنى القنصلية السعودية في إسطنبول
    فريق التحقيق الدولي في "قضية خاشقجي" يبدأ زيارته لتركيا بهذا اللقاء
    لجنة التحقيق الدولية تبدأ عملها رسميا في "قضية خاشقجي"... ماذا طلبت من السعودية
    وكالة أمريكية: عملاء سريون استدرجوا باحثين كشفوا بصمات إسرائيلية في مقتل خاشقجي
    الكلمات الدلالية:
    جثة خاشقجي, نتائج التحقيق بمقتل خاشقجي, مقتل خاشقجي, اختفاء خاشقجي, تفتيش القنصلية السعودية, العلاقات السعودية التركية, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, قضية خاشقجي, تحقيقات الأمم المتحدة في مقتل خاشقجي, النيابة العامة التركية, القنصلية السعودية في إسطنبول, النيابة العامة السعودية, الديوان الملكي السعودي, الرئاسة التركية, الأمم المتحدة, جمال خاشقجي, السعودية, إسطنبول, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik