Widgets Magazine
04:17 18 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود

    مع اتساع احتجاجات السودان... ماذا قال الملك سلمان خلال اجتماع مغلق

    © REUTERS / POOL
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    121

    تطرق مجلس الوزراء السعودي، في جلسته التي عقدها أمس الثلاثاء، برئاسة الملك سلمان بن عبد العزيز، إلى موقف السودان في مواجهة التحديات الاقتصادية الراهنة.

    أوضح وزير الإعلام، تركي بن عبد الله الشبانة، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية، عقب الجلسة أن موقف السعودية يجسد مواقفها الثابتة بقيادة الملك مع الدول الشقيقة والحرص على أمنها واستقرارها.

    وأشار إلى تأكيد الملك سلمان بن عبد العزيز، على أن أمن السودان أمن للمملكة واستقراره استقرار لها، وبعثه وفدا وزاريا لتعزيز العلاقات الاقتصادية وزيادة التبادل التجاري بين البلدين.

    وكان خادم الحرمين الشريفين، بعث وفدا وزاريا إلى السودان، الأسبوع الماضي تضامنا معه في مواجهة التحديات الاقتصادية الراهنة.

    وضم الوفد الوزاري السعودي كل من نبيل العامودي وزير النقل وأحمد قطان وزير الدولة بالخارجية الى جانب وزير التجارة.

    وثمن المجلس تدشين الأمير محمد بن سلمان، برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية، الذي يعد أهم وأكبر البرامج الثلاثة عشر التنفيذية لرؤية المملكة 2030.

    ورحب المجلس الوزراء بتوقيع المملكة والمنتدى الاقتصادي العالمي في مدينة دافوس السويسرية مذكرة تفاهم تهدف إلى وضع إطار للتعاون في جوانب متعددة، والشراكة مع المركز الذي يديره المنتدى العالمي والمختص بالصناعة المستقبلية.

    وتطرق المجلس إلى جملة من التقارير عن مجريات الأحداث ومستجداتها في المنطقة والعالم، مجددا التأكيد على رفض المملكة القاطع لجميع السياسات والممارسات والخطط الإسرائيلية الباطلة الهادفة إلى تكريس التمييز العنصري ضد أبناء الشعب الفلسطيني، وطمس هويته الوطنية والمساس بحقوقه المشروعة.

    انظر أيضا:

    السودان... الإفراج عن مريم الصادق المهدي
    رغم الاحتجاجات... قطر تتخذ قرارا بشأن السودان
    السودان... اعتقال ابنة الصادق المهدي
    السودان... السلطات تنفي تدخلها في عمل "جهة سيادية"
    السودان... شركات تغير أسعارها من الجنيه السوداني إلى الدولار
    الكلمات الدلالية:
    احتجاجات السودان, مجلس الوزراء السعودي, سلمان بن عبد العزيز آل سعود, السعودية, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik