03:01 21 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي أسبوعي في موسكو، 23 يناير/ كانون الثاني 2019

    الخارجية الروسية: الإرهابيون في إدلب يواصلون تخزين المواد السامة

    © Sputnik . Grigory Sysoev
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20

    أعلنت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن الإرهابيين في إدلب السورية يواصلون تخزين المواد السامة وهدفهم السيطرة على منطقة خفض التصعيد.

    موسكو — سبوتنيك. وقالت زاخاروفا للصحفيين اليوم الخميس "من الواضح أن الهدف النهائي للإرهابيين هو السيطرة على منطقة خفض التصعيد في إدلب. وفقا للمعلومات الواردة، إنهم يخططون لإنشاء غرفة عمليات موحدة ذات قيادة مركزية".

    وأشارت إلى أن المقر سيشمل قادة جميع التشكيلات غير القانونية العاملة في المنطقة.

    وأضافت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية "علاوة على ذلك، يستمر الجهاديون في تخزين المواد السامة على طول خط التماس مع القوات المسلحة السورية".

    وأعلنت زاخاروفا، أن موسكو تنتظر من أنقرة تفعيل جهودها بتنفيذ الاتفاقات الروسية التركية بشأن تحرير إدلب من الإرهابيين. وقالت "نأمل أن يفعل شركاؤنا الأتراك جهودهم من أجل تغيير الوضع جذريا في نهاية المطاف، وأن ينفذوا الالتزامات التي أخذوها على عاتقهم ضمن الاتفاقات التي تم التوصل إليها في سوتشي يوم 17 سبتمبر 2018 حول إدلب"، بما في ذلك إنشاء منطقة منزوعة السلاح" هناك.

    انظر أيضا:

    مستشار أردوغان: تركيا تريد التنسيق مع روسيا وأمريكا لتجنب أي مواجهة في سوريا
    قادة تركيا روسيا ألمانيا وفرنسا يجتمعون في إسطنبول يوم 7 سبتمبر لمناقشة سوريا
    بوزداغ: تركيا أصبحت وسيطا بين روسيا والولايات المتحدة بشأن سوريا
    سفير سوريا لدى روسيا: تركيا عرقلت التوقيع على وثائق في مباحثات "أستانا"
    روسيا ترى أن التعاون مع تركيا وإيران حول سوريا بناء وطويل الأمد
    تركيا تبذل جهدا لتقريب الموقف مع روسيا بشأن الحل في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    اتفاق سوتشي, اتفاق إدلب, مواد سامة, هجوم كيماوي, أخبار العالم, أخبار سوريا, أخبار العالم العربي, التدخل التركي في سوريا, تأسيس منطقة خفض التصعيد في سوريا, الحكومة الإيرانية, الحكومة السورية, الحكومة التركية, الجيش السوري, وزارة الخارجية الروسية, المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا, إدلب, إيران, تركيا, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik