13:53 09 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    المرأة السعودية

    ما يتاح للرجال ويراقب النساء... سر الهجوم الجديد على السعودية

    © AFP 2019 / FAYEZ NURELDINE
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    تواجه السعودية حاليا هجوما جديدا من قبل وسائل إعلام أمريكية، عديدة، وعدد من منظمات حقوق الإنسان، بسبب ما وصفه بأنه متاح للرجال ويراقب النساء في المملكة.

    وخصصت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية تقريرا موسعا، حول وجود انتقادات حادة إلى شركتي "آبل" و"غوغل" الأمريكية، بسبب سماحهما بوجود تطبيقات سعودية تسمح للرجال بمراقبة وتتبع والتجسس على النساء.

    وتحدثت الصحيفة الأمريكية عن تطبيق "أبشر" الذي سبق وأطلقته الداخلية السعودية، على متجري "غوغل بلاي" و"آب ستور"، والذي يسمح للرجال بتحديد متى وكيف يمكن للمرأة السعودية عبور الحدود وتنبيههم حال محاولتها مغادرة المملكة، بجانب خدمات أخرى مثل تجديد جواز السفر وتحصيل المخالفات المرورية وملء بطاقات استقدام العاملات الأجنبيات.

    ويسمح التطبيق لأولياء الأمور بالإشارة إلى الأماكن التي يمكن للنساء الذهاب إليها، وإلى متى، وإلى المطارات التي يسمح لهن بالتوجه إليها.

    ونشرت منتظمتا هيومن رايتس ووتش والعفو الدولية بيانين أعلنا فيه عن قلقهما من ذلك التطبيق، بسبب تمكنه من تقييد حرية المرأة في السعودية.

    وأشارت المنظمتين إلى أن أكثر ما يثير القلق هو أن تطبيق "أبشر"، تم تحميله من متجري "غوغل بلاي" و"آب ستور" أكثر من مليون مرة.

    من جانبها، نقلت إذاعة "إن بي آر" الأمريكية عن روثنا بيغوم، الباحثة في قسم الشرط الأوسط بمنظمة "هيومن رايتس ووتش، قولها: "لدى أبل وغوغل قواعد صارمة، ضد التطبيقات، التي تسهل التهديدات والمضايقات، وتمارس العنصرية، لذلك نستغرب كيف يمكن أن تسهل عملية الوصول إلى مثل هذا التطبيق، الذي يسجل انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، بما في ذلك التمييز ضد المرأة".

    وتابعت بقولها: "ينبغي على أبل وغوغل وضع عمليات تدقيق إضافية بشأن تلك التطبيقات التي تديرها الحكومة السعودية على وجه الخصوص".

    ومضت بقولها: "كما أن الحكومة السعودية يمكن أن تتغلب على هذا، بأنه طالما أن التطبيق يمتلك مهام أوسع، فيمكنها ببساطة إزالة وظيفة تتبع الوصاية من التطبيق، والاستمرار في تقديم باقي خدماته".

    أما دانا أحمد، الباحثة السعودية في منظمة العفو الدولية، فقالت بدورها: "مثل تلك التطبيقات تمثل انتهاكا صارخا حول كيفية إنتاج الحكومة السعودية أدوات للحد من حريات المرأة".

    وأردفت: "تعقب النساء بهذه الطريقة يحد من حركتهن ويبرز مرة أخرى نظام التمييز المزعج بموجب قوانين الوصاية".

    كما قالت إذاعة "إن بي آر" الأمريكية إن السيناتور، رون وايدن، بعث برسالة إلى شركتي "آبل" و"غوغل" طالبهما فيه بإزالة التطبيق.

    وقال السيناتور الأمريكي في رسالته: "يمكن للرجال السعوديين أن يستخدموا أبشر في منع النساء من مغادرة البلاد، وهذا انتهاكا خطيرا لحقوق الإنسان".

    وأجرت الإذاعة الأمريكية مقابلة قصيرة مع الرئيس التنفيذي لشركة "أبل"، تيم كوك، للرد على تلك التقارير.

    وقال رئيس أبل: "لم أسمع عن مثل ذلك التطبيق، لكن من الواضح أنه أمر مثير للاهتمام".

    وتابع:

    "سنلقي نظرة متفحصة على التطبيق، وإذا كان يخترق القواعد الخاصة بنا أم لا".

    وأوضحت الإذاعة الأمريكية أن "غوغل" رفضت بدورها التعليق حول وجود تطبيق "أبشر" على متجرها "غوغل بلاي".

    وتمتلك "آبل" و"غوغل" سياسات نشر واضحة وصارمة، حول حظر أي تطبيقات أو محتوى غير لائق، مثل الترويج لكلام يحض على الكراهية والعنف التصويري والتنمر والتحرش.

    انظر أيضا:

    صحيفة: خطوة "غير مسبوقة" بشأن المرأة السعودية
    بيان من إدارة المرور السعودية حول قيادة المرأة للسيارة
    السفارة السعودية في القاهرة تتحدث عن دور المرأة في مشروع للملك سلمان
    خطوة جديدة غير مسبوقة من المملكة تجاه المرأة السعودية
    لأول مرة... إعلان مهم من المملكة بشأن المرأة السعودية
    الفنانة علياء الدقس: هذه رسالتي إلى المرأة السعودية
    هذه "المرأة" وراء الأزمة الدبلوماسية بين السعودية وكندا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أبل, أخبار غوغل, أخبار السعودية, google, Apple, غوغل بلاي, تطبيق, تطبيق ذكي, الحكومة السعودية, الداخلية السعودية, غوغل, أبل, هيومن رايتس ووتش, منظمة العفو الدولية, السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik