23:19 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أدانت الرئاسة الفلسطينية هجوما استهدف ضباطا ومجندين في شمال سيناء وأكدت تضامنها مع مصر في مواجهة الإرهاب.

    رام الله — سبوتنيك. ودانت الرئاسة الفلسطينية، مساء اليوم السبت، هجوما مسلحا استهدف مجموعة من أفراد الجيش المصري قرب مطار العريش في محافظة شمال سيناء، أسفر عن مقتل ضابط وإصابة 14 عسكريا أخرين، واصفة إياه بـ "الإرهابي".

    وقالت الرئاسة، في بيان حصلت وكالة "سبوتنيك" على نسخة منه، إن "القيادة وعلى رأسها  الرئيس محمود عباس، يدينون بأشد العبارات، هذه الجريمة البشعة، التي استهدفت ثلة من أبطال الجيش المصري، مؤكدين تضامن ووقوف فلسطين، وشعبها، وقيادتها إلى جانب الشقيقة الكبرى مصر، برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي في حربهم ضد الإرهاب، وضد كل من يحاول المس بالأمن القومي المصري".

    وأعلن الجيش المصري، مقتل وإصابة 15 عسكريا، بالإضافة إلى 7 عناصر إرهابية إثر هجوم في شمال سيناء.

    وقال العقيد أركان حرب تامر الرفاعي، المتحدث العسكري للقوات المسلحة، إن "عناصر إرهابية هاجمت أحد الارتكازات الأمنية بشمال سيناء، وتصدت قوة الارتكاز الأمني لتلك العناصر والاشتباك معها".

    وأوضح المتحدث العسكري، أن "الارتكازات الأمنية تمكنت من القضاء على 7 أفراد تكفيريين، ونتيجة لتبادل إطلاق النيران، تم استشهاد ضابط وإصابة 14 درجات أخرى".

    انظر أيضا:

    مصر: إنهاء مشروع الربط الكهربائي مع السودان قريبا
    مغامر يغطس في مصر على عمق 30 مترا بدون أنبوبة أكسجين (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    سيناء, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook