23:19 13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    تجربة طائرة تعمل على الطاقة الشمسية فوق أبو ظبي

    ردا على وثائق مسربة... الإمارات توضح حقيقة تغير موقفها من مقاطعة قطر

    © REUTERS / Solar Impulse/Revillard/Rezo.ch/Handout via Reuters
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    133
    تابعنا عبر

    سارعت الإمارات، اليوم الخميس، بالرد على ما أثير حول إصدارها أوامر بتغيير بعض الإجراءات المتعلقة بقطع العلاقات في المنافذ البحرية مع قطر.

    وزعم إعلامي قطري، حصوله على وثائق من هيئة موانئ أبو ظبي، تفيد بتراجعها عن قراراتها بشأن التصدير والاستيراد من قطر، لتسمح بدخول وخروج السفن التي تحمل بضائع متجهة إلى قطر من موانئها مباشرة شرط ألا ترفع علم قطر، بينما كان قرارها في يونيو/حزيران 2017، قطع كل أنواع التواصل ومنع السفن من وإلى قطر.

    ووفقا لما نشرته وكالة "وام"، أوضحت الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية في دولة الإمارات، أن تعميمها بآلية قطع العلاقات في المنافذ البحرية مع قطر، لم يغير أيا من الإجراءات السابقة.

    وأضافت الهيئة في بيان لها، أن ما تناولته وسائل إعلام بخصوص استيراد البضائع من قطر والتصدير إليها؛ لم يكن دقيقا، وخضع لتفسيرات ليست بمحلها.

    وأكدت الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، أن مقتضيات المقاطعة الاقتصادية بخصوص المنافذ البحرية لم يطرأ عليها أي تغيير، وستقوم الهيئة بهذا الصدد بإرسال توضيح للموانئ والمنافذ البحرية بالدولة.

    وأشارت الهيئة إلى أنها الجهة المسؤولة عن تنظيم قطاع النقل البري والبحري في دولة الإمارات العربية المتحدة، وأي إجراءات تنظيمية تتعلق بالمنافذ تخضع لاختصاصها، وأن أي معلومات تتعلق بهذا القطاع تصدر عنها فقط.

    يذكر أن كل من السعودية والبحرين والإمارات ومصر، قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع الدوحة، في يونيو/حزيران 2017؛ متهمة إياها بتمويل منظمات إرهابية، معلنة عدم عودة العلاقات إلا بعد تغيير الدوحة سياساتها في المنطقة.

    انظر أيضا:

    إجراء مفاجئ وسط نزاع مستمر... الإمارات تخفف حظرا على شحن سلع قطرية
    الإمارات تستثمر في تطوير سلاح روسي
    الإمارات تتعاقد مع شركة روسية لتوفير قطع غيار وإصلاح نظام "كورنيت"
    بالصور... الإمارات تقيم يوم التسامح لـ "أصحاب الهمم" في القاهرة
    الكلمات الدلالية:
    الإمارات, قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik