13:05 21 مارس/ آذار 2019
مباشر
    رئيس الجمهورية العراقية برهم صالح

    الرئيس العراقي: ينبغي إنهاء الكوارث في سوريا وليبيا واليمن وتوحيد الجهود لاستئصال الإرهاب

    © REUTERS / MAX ROSSI
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    قال الرئيس العراقي برهم صالح في كلمته أمام القمة العربية الأوروبية التي تختتم أعمالها، اليوم الاثنين، في شرم الشيخ بمصر، إنه كانت هناك ضرورة ملحة لعقد القمة في تلك الظروف الحساسة التي تمر بمنطقتنا والتي تتأثر بتبعاتها الدول الأوروبية نظرا للتاريخ المشترك في الجغرافيا والتاريخ.

    وأضاف الرئيس العراقي، المشتركات في الجوار التاريخي العربي الأوروبي والضرورات الاقتصادية والتكامل الثقافي، تفرض نفسها على الجميع، وتدعم تبني العمل المشترك، لتمكين شعوبنا من المضي معا نحو المستقبل، مشيرا إلى أن هناك تحديات أمام دول المنطقة منها الإرهابِ والعنف والهجرة  والبطالة، بالإضافة إلى التوترات السياسية في أكثر من مكان والتي تنذر بسوء القادم إن لم يتم حلها.

    وتابع الرئيس العراقي، تواجه الأوروبيين أيضا تحديات أخرى وبمستويات مختلفة، مشيرا إلى أن التعاون وتطوير الشراكة العربية الأوروبية يمكنه اجتثاث مصادر الإرهاب والتطرف، وقد واجه العراق تلك التحديات الإرهابية بشجاعة ونجح عبر تبني مبدأ التعاون الإقليمي والدولي في تقويضه وكسره.

    مشيرا إلى أن النصر الفعلي على الإرهاب وفكرة المتطرف، لا يزال يحتاج الكثير من دول المنطقة والعالم لترسيخ النصر ودوام استدامته مستقبلا، فالقوةُ العسكرية والإجراءات الأمنية مهمة وأساسية، في مواجهة تحديات الإرهاب، لكن تبقى المبادرة الثقافية والاقتصادية والحوكمة الرشيدة والتنمية وتمكين المرأة وحماية البيئة هي الأهم في تجفيف مصادر الفكر المتطرف.

    ولفت الرئيس العراقي إلى أنه ينبغي إنهاء الكارثة في سوريا وتوحيد الجهودِ لاستئصال الإرهاب وتعزيز فرص الحل السياسي المستند إلى الإرادة الحرة والوطنية لإخواننا السوريين أنفسِهم، كما تستحق ليبيا المتشاطئة مع أوربا وشعبها الاستقرار والبناء في دولة ديمقراطية، كما يجب أن يكون هناك حل عادل للقضية الفلسطينية بحصوله على دولته المستقلة على ترابه الوطني وعلى أسسِ الشرعيةِ الدولية وقراراتِ مجلس الأمن، وأيضا تضافر الجهود مطلوب لإنهاءِ معاناة الشعب اليمني من خلال تعزيز فرص السلام والحوارِ الوطني البناء.

    ومضى بقوله  العراق الخارج من معركة الإرهاب يتطلع إلى أن يكون ساحة توافق لمصالح دولِ المنطقة وشعوبها لا ساحة للتناحرِ والتنازع، ويمكن أن يكون العراق فاعلا في لم شمل المنطقة وتخفيفِ التوتر فيها.

    واختتم الرئيس العراقي بقوله… إن لقاءَنا اليوم على أرضِ مصرَ الكنانة، له أكثر من معنى، فهذه الأرض التي احتضنت إلى جنب شقيقتِها بلاد الرافدين، أعرق الحضارات الانسانية هي أيضا حلقة الوصل الجغرافي بين قارتي آسيا وافريقيا وهي الدولة الفعالة المطلة على البحر المتوسطِ المقابلةِ لقارة أوروبا، وقد مكنها هذا الموقعُ من أداء دورٍ حضاري كبير في السابق، وسيجعلُها قادرةً على تقديمِ دور كبير في الحاضر والمستقبل بما يكرس التعاون الاقليمي والحوار بين القارات الثلاث.

    انظر أيضا:

    قوات سوريا الديمقراطية تسلم العراق 280 مقاتلا عراقيا من تنظيم "داعش"
    العراق يوضح أسباب تسلم أعضاء من تنظيم "داعش" الإرهابي من "قسد"
    تنظيم "داعش" ومحاولة العودة في ظل وجود القوات الأمريكية في العراق
    خبير عسكري: العراق أصبح محطة لمتابعة الجماعات الإرهابية
    العثور على جثامين 4 صيادين غربي العراق
    قيادي كردي سوري يسرق آلاف الدولارات ويهرب مع عناصره إلى العراق
    تطورات جديدة في العلاقات... قطر تتخذ قرارا بشأن العراق
    العراق يعلن الاستنفار ويعزز قواته عند الحدود مع سوريا
    العراق يسلم الكويت رفات 300 أسير
    العراق... طيران التحالف يدمر أنفاقا ويقتل "ذئب مكحول"
    الكلمات الدلالية:
    القمة العربية الأوروبية, برهم صالح, شرم الشيخ, العراق, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik