08:21 20 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    أحد قادة داعش يدلي عن مكان نمو التنظيم في العراق

    أكثر تطرفا وأسرع تعبئة... السعودية تحذر من الجيل الجديد لـ"داعش"

    © Sputnik .
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    عرض مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية في السعودية، دراسة باسم "المقاتلون الأجانب في وثائق داعش المسربة: تحليل للقادمين من السعودية"، في العاصمة الرياض.

    وكشف المحاضر، الأمير عبد الله بن خالد بن سعود، مدير إدارة البحوث بالمركز ورئيس وحدة الدراسات الأمنية، أن الوثائق السرية التي تم تسريبها مطلع عام 2016، تحتوي على بنك من المعلومات عن المجندين الجدد الذين سعوا للانضمام إلى تنظيم "داعش" في سوريا.

    وقال إن السعوديين الذين انضموا إلى "داعش" بلغ عددهم 759 مقاتلا، وبلغ متوسط أعمارهم أقل من 24 عاما.

    وتابع: "الأغلبية العظمى نشأت ووعت في مرحلة ما بعد 11 سبتمبر/أيلول، وخلال حقبة الحرب على الإرهاب، ورغم ذلك جرى جذبهم نحو التطرف وتجنيدهم بأعداد أكبر من السابق".

    وأوضح عبد الله بن خالد أن أغلب الشباب السعودي المنضم لتنظيم "داعش"، لم يكن يعاني من ظروف اقتصادية، كما أنه ليس بمحدود التعليم.

    ورجح المحاضر أن سبب تزايد الانضمام إلى "داعش"، هو احتلال مساحة شاسعة من الأراضي، وبناء هيكل بيروقراطي، وتكوين خلافة، ما جعل منه مشروع مثير.

    وأتم خالد بن عبد الله، أن نتائج دراسة الوثائق، يمكن تلخيصها في أن هؤلاء يمثلون جيلا جديدا أكثر تطرفا وتنوعا وأسرع تعبئة من سابقه، كما أن تطرفهم كان استجابة لأحداث وظروف راهنة وجديدة، عوضا عن تجارب قديمة، وأن الحروب والعنف وعدم الاستقرار وانعدام الأمن تخلق بيئة ينمو فيها التطرف.

    انظر أيضا:

    بالصور... "الحشد الشعبي" والقوات الأمنية يضبطان 11 مضافة لـ"داعش"
    طالبة تونسية شقيقها يخدم في الجيش الفرنسي... تروي كيف انتقلت إلى "داعش"
    مصدر أمني عراقي يكشف عن تفكيك أكبر خلية تمويل لتنظيم "داعش" الإرهابي
    تحذيرات من تكرار سيناريو أمريكي بخصوص سجناء "داعش" و"القاعدة" في العراق
    الكلمات الدلالية:
    السعودية, دراسة, داعش, الإرهاب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik