07:06 19 مارس/ آذار 2019
مباشر
    خليفة حفتر مع فائز السراج

    برلماني ليبي: لقاء حفتر والسراج الأخير يجعلنا نتلمس طريق لحل الأزمة الليبية

    © AP Photo / Michel Euler
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    صرح عضو مجلس النواب الليبي صالح افحيمه في مدينة طبرق، شرقي البلاد، اليوم الجمعة، أن نتائج لقاء رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج والقائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر يجعلنا نتلمس طريقا للحل، مشيرا إلى أن الخيارات المتاحة لم تعد كثيرة بعد مرور أربعة سنوات من الانقسام.

    بنغازي — سبوتنيك. وقال افحيمه في تصريح خاص لوكالة سبوتنيك: " ما وصلنا من معلومات حتى الآن بشكل غير رسمي عن نتائج لقاء رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج والقائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر يجعلنا نتلمس 

    طريق الحل، كون الخيارات المتاحة لم تعد كثيرة بعد مرور أربع سنوات من الانقسام".

    وأضاف عضو مجلس النواب الليبي أنه "يجب على جميع الأطراف دعم ما جاء في محضر اتفاق الرجلين والتخلي عن المصالح الضيقة من أجل إنهاء الأزمة وعودة المشهد السياسي في البلاد إلى طبيعته وتوحيد المؤسسات تحت سلطة حكومة واحدة".

    وأشار إلى أن "ما جاء في الاتفاق يلبي ما كانت تطالب به الأطراف السياسية كمدينة الدولة والخروج من المرحلة الانتقالية وتشكيل حكومة وحدة وطنية برئيس منفصل عن المجلس الرئاسي ومجلس رئاسي يتكون من رئيس ونائبين يكون هو القائد الأعلى للجيش".

    وختم افحيمه:

    في اعتقادي ان الاتفاق شامل لمطالب جميع الأطراف.

    هذا وقد اتفق المشير خليفة حفتر القائد العام للجيش الليبي، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، فائز السراج على إجراء انتخابات عامة لإنهاء المرحلة الانتقالية لدعم استقرار البلاد، جاء هذا خلال لقاء جمعهما في العاصمة الإماراتية أبوظبي يوم الأربعاء 27فبراير/شباط، برعاية أممية.

    وقالت البعثة الأممية في ليبيا، عبر حسابها على تويتر أمس الخميس أنه بدعوة من الممثل الخاص غسان سلامة، وبحضوره، عقد يوم أمس اجتماع في أبو ظبي، حضره رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج، وقائد الجيش الوطني الليبي خليفة حفتر، واتفق الطرفان على ضرورة إنهاء المرحلة الانتقالية من خلال انتخابات عامة، كما ناقشا سبل الحفاظ على استقرار ليبيا وتوحيد مؤسساتها.

    وتعاني ليبيا، منذ سقوط نظام العقيد معمر القذافي عام 2011، انقساما حادا في مؤسسات الدولة بين الشرق، الذي يديره البرلمان الليبي بدعم من الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر، والغرب الذي تتمركز فيه حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا.

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة: السراج وحفتر يتفقان على ضرورة إجراء انتخابات عامة في ليبيا
    ليبيا: حالة "القوة القاهرة" مازالت مستمرة في حقل الشرارة النفطي
    البنك الدولي يكشف تفاصيل خطته الجديدة في ليبيا
    زلزال يضرب ليبيا
    تهريب أكثر من مليار دولار... إسرائيلي يستغل مأساة ليبيا لخداع تونس
    الخارجية التونسية تعلق على إطلاق سراح مواطنيها المختطفين في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    الأزمة الليبية, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik