Widgets Magazine
15:02 22 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة

    قيادي جزائري: الرئيس بوتفليقة استجاب للكثير من مطالب الشعب

    © REUTERS / HANDOUT
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    قال إبراهيم بولحية، القيادي السابق في حزب "جبهة التحرير الوطني" الحاكم في الجزائر، إن حوارا يجري بين جميع الأطراف حول المقترحات التي قدمها الرئيس بوتفليقة، والتي قبلها البعض ورفضها البعض الآخر.

    وأضاف بولحية في اتصال هاتفي مع "سبوتنيك" اليوم الأربعاء، "أعتقد، ومن وجهة نظري الشخصية، أن قرارات أو مقترحات الرئيس وبكل صراحة بعد كل هذا الحراك الشعبي والاحتجاج والرفض للترشح للعهدة الخامسة"، أن الرئيس استجاب للكثير من مطالب الشعب بتلك القرارات.

    وأشار القيادي في حزب التحرير الوطني إلى أن "الرئيس نزل عند رغبة الجماهير وأجل الانتخابات وألغى العهدة الخامسة، وذهب إلى فترة انتقالية تنتهي حسب الرسالة التي بعث بها قبل نهاية العام الجاري 2019، يبقى الآن الشارع والمعارضة والرافضين لتلك القرارات".

    وتابع بولحية، "هناك الكثير من الاجتهادات تجري الآن ما بين الذي رفض مقترحات الرئيس جملة وتفصيلا، وبين الذي قبل ورضي بهذا الطرح والرؤية لم تتضح بعد".

    وأعلن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، الاثنين الماضي عدم ترشحه لولاية رئاسية جديدة، وأمر بتأجيل تنظيم الانتخابات الرئاسية المقررة يوم 18 أبريل/ نيسان 2019.

    ووجه بوتفليقة بتعيين نور الدين بدوي، في منصب رئيس الحكومة خلفا لأحمد أويحيى، الذي استقال من منصبه، بحسب وكالة الأنباء الجزائرية "واج".

    وتشهد الجزائر، منذ 22 فبراير/ شباط الماضي، مظاهرات ومسيرات سلمية حاشدة تطالب الرئيس بوتفليقة بعدم الترشح لولاية جديدة وتغيير النظام ورحيل كل الوجوه السياسية الحالية.

    انظر أيضا:

    أمريكا تعلن دعم الجهود الجزائرية لرسم طريق جديد بعد بوتفليقة
    بعد قرارات بوتفليقة... سياسية جزائرية تتحدث عن "انقلاب"
    رد فعل الشارع الجزائري على قرارات بوتفليقة (فيديو)
    بعد إعلان عدم ترشحه... بوتفليقة يصدر قرارا جديدا بشأن الانتخابات
    برلماني جزائري: بوتفليقة سيجري تعديلات في كل المناصب العليا
    بعد إعلان بوتفليقة المفاجئ... الأخضر الإبراهيمي يعلن عن مسار "انتقالي" في الجزائر
    الكلمات الدلالية:
    عبد العزيز بوتفليقة, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik