Widgets Magazine
05:38 17 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    أمير دولة قطر تميم بن حمد آل ثاني

    رغم " أزمة المقاطعة"... أمير قطر يكشف "عن الصرح العملاق"

    © REUTERS / NASEEM ZEITOON
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    تفتتح دولة قطر، اليوم الخميس، الصرح الثقافي العملاق "متحف قطر الوطني"، الذي بني على شكل وردة صحراء بتكلفة تقدّر بنحو 434 مليون دولار.

    ونشر أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، تغريدة عبر حسابه على موقع "تويتر"، قال فيها: "متحفنا الوطني إرثنا وتاريخنا العريق.. غدا نعيد افتتاحه من جديد #متحف_قطر_الوطني".

    وقالت صحيفة "الشرق" القطرية، إن المتحف الجديد يقع على مساحة تبلغ قرابة 40 ألف متر مربع، على الطرف الجنوبي من كورنيش الدوحة، وسيكون أول معلم يراه المسافرون والقادمون من المطار، مؤكدة أن المتحف يعتبر أحد أبرز المعالم العربية التي تهتم بالتاريخ والتراث، لتميزه بتصميم فريد، وتكنولوجيا حديثة، وتنوع مختلف في المحتوى يشبع فضول الزائر الباحث عن أسرار التاريخ وقصص الشعوب.

    وأضافت أن المتحف يجسد رسالة هيئة متاحف قطر الرامية إلى الارتقاء بالمكون المعرفي والثقافي لدى أفراد المجتمع، وبناء ثقافة أصيلة تقوم على الإبداع والابتكار في قطر، من خلال احتفائها بالماضي واستشرافها المستقبل، فضلاً عن أن افتتاحه سيجعل من قطر إحدى عواصم الثقافة في المنطقة العربية.

    ويعد المتحف الرئيسي للدولة، وسيكون بفضل تصميمه إحدى الواجهات السياحية المميزة في قطر والمنطقة، لما يضمه من شواهد وآثار ترصد حياة الأسلاف، وتوثق التطور الذي شهدته الدولة حتى أضحت على ما هي عليه الآن.

    وسيضم أكبر عدد من المقتنيات والقطع التي تروي قصة وتاريخ قطر، وسيكون نقطة تواصل مع الجمهور المحلي من خلال إعطاء صوت لتراث قطر والاحتفال بمستقبل الدولة في الوقت نفسه، كما سيتمكن زوار المتحف من معرفة المزيد عن أسلافهم، وعن إنشاء المدن القديمة، فضلا عن التعرف على عملية تحديث المجتمع القطري، حيث يروي فصول قصة نشأة قطر جيولوجياً منذ أكثر من 700 مليون عام، مانحاً قطر صوتا للتعريف بتراثها الثري، وثقافتها الغنية، والتعبير عن طموحات شعبها المستقبلية النابضة بالحياة.

    وقام أمير قطر السابق الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، وزوجته الشيخة موزا بنت ناصر، يوم أمس الثلاثاء، بزيارة "متحف قطر الوطني"، برفقة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني رئيس مجلس أمناء متاحف قطر.

    وخلال زيارتهما للمتحف، تجولا في عدد من صالات العرض، وأطلعا على جانب من تجربة المتحف التفاعلية المبهرة المدعومة بالعديد من أساليب العرض مثل الموسيقى والمقتنيات الأثرية والتراثية والأعمال الفنية والأفلام. وقد أهدى الأمير الوالد قطعا نفيسة ذات قيمة تراثية كبيرة لمتحف قطر الوطني ترجع للمؤسس الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني.

    الجدير بالذكر، أن قطر تواصل جهودها في تطوير بنيتها التحتية، وخاصة فيما يتعلق بكأس العالم 2022، رغم الأزمة الخليجية التي تقترب من انتهاء عامها الثاني، بعدما قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر العلاقات في يونيو/ حزيران 2017، وفرضت حصارا بريا وبحريا وجويا، بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة وتقول بأن الهدف هو النيل من قرارها السيادي.

    انظر أيضا:

    أمير قطر يصدر مرسوما عاجلا
    بعد لقائه مع أمير قطر... رئيس وزراء إثيوبيا يتحدث مع محمد بن زايد عن "قيم التسامح"
    أول تعليق من أمير قطر على مجزرة مسجدي نيوزيلندا
    لأول مرة منذ تولي منصبه... لماذا توجه رئيس وزراء إثيوبيا إلى لقاء أمير قطر
    أمير قطر يبلغ حاكمة نيوزيلندا رفضه للإرهاب بعد حادث المسجدين
    الكلمات الدلالية:
    كورنيش, الأزمة القطرية الخليجية, متحف, أخبار قطر, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, قطر والخليج, استثمارات قطر, الديوان الأميري القطري, مجلس الوزراء القطري, حمد بن خليفة, الشيخة موزة, تميم بن حمد آل ثاني, الدوحة, قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik