20:24 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 04
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية السعودي، إبراهيم العساف، اليوم الجمعة، إنه يتعين ظهور معارضة سورية موحدة قبل أي حوار مع الحكومة السورية.

    وأضاف أن الرياض تدعم سلامة الأراضي السورية وحلا سياسيا يستند إلى حوار بين المعارضة والحكومة، وذلك بحسب قناة "العربية".

    ​وقال في اجتماع لجامعة الدول العربية في تونس إن المملكة تريد "توحيد موقف المعارضة السورية ليتسنى لها الجلوس على طاولة المفاوضات أمام النظام".

    وتابع الوزير السعودي: "ندعم وحدة أراضي سوريا والحل السياسي المبني على الحوار بين المعارضة والنظام".

    ​كما أكد دعم بلاده إلى "الجهود الأممية ومبعوثي الأمم المتحدة في اليمن وسوريا وليبيا".

    ​وانطلق، اليوم الجمعة، في تونس، اجتماع وزراء الخارجية العرب التحضيري للقمة العربية الثلاثين، بحضور الأمين العام للجامعة العربية، أحمد أبو الغيط.

    ويتابع الاجتماع تحضير مشروع جدول أعمال القمة مشاريع القرارات التي سترفع للقادة العرب في مجلس الجامعة العربية على مستوى القمة، المقرر عقده، يوم 31 مارس/آذار الجاري، ومشروع إعلان تونس الذي سيصدر عن القمة.

    ويتضمن برنامج عمل الاجتماع مناقشة بنود جدول أعمال القمة، ومشاريع القرارات التي أعدها المندوبون الدائمون وكبار المسؤولين، ومشاريع القرارات المرفوعة من المجلس الاقتصادي والاجتماعي على المستوى الوزاري التحضيري للقمة.

    كما يتضمن جدول أعمال اجتماع اليوم، استعراض تقرير مختصر حول التعاون الأمني العربي بين دورتي القمة العربية التاسعة والعشرين (قمة الظهران في السعودية)، والثلاثين (قمة تونس) المقدم من الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب، محمد علي كومان.

    انظر أيضا:

    لافروف يدعو رئيس لجنة التفاوض السورية المعارضة إلى موسكو
    الخارجية الروسية توجه عبر زوارها من المعارضة السورية رسائل دقيقة المضامين
    المعارضة السورية ترى فرصة لحل سياسي في البلاد
    مفاجأة... قائد جيش إسرائيل يقر بتزويد المعارضة السورية بالأسلحة
    المعارضة السورية تطالب الدول العربية إعادة النظر في قرارها بشأن سوريا
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, أخبار السعودية اليوم, إبراهيم العساف, المعارضة السورية, الجامعة العربية, أخبار سوريا اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook