Widgets Magazine
07:38 19 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره المصري سامح شكري

    لافروف وشكري يوجهان دعوة عاجلة إلى أطراف الصراع في ليبيا... ويحذران

    © REUTERS / AMR ABDALLAH DALSH
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إن موسكو تراقب المستجدات والأوضاع في ليبيا عن كثب، داعيا الفرقاء الليبين إلى وقف الاقتتال فورا والجلوس إلى طاولة المفاوضات.

    وأضاف لافروف، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره المصري سامح شكري بالقاهرة، "ندعو لحوار غير مشروط، وسنظل على اتصال مع كافة أطراف الليبية".

    وتابع: "ندعو مجلس الأمن إلى الآخذ في الاعتبار قلقنا وأن بعض الأطراف، قالت إنها ستستخدم الطيران ضد الجيش الوطني".

    وحذر وزير الخارجية الروسي، من التدخل الخارجي في ليبيا، وقال إن روسيا تريد أن تتوصل كل القوى السياسية الليبية إلى اتفاق.

    بدوره، أكد وزير الخارجية المصري على ضرورة تعزيز الحل السياسي، والتعامل بإيجابية مع جهود المبعوث الأممي، مؤكدا أنه لا حل عسكري في ليبيا.

    وقال شكري: "اتفقنا على تعزيز الحل السياسي ويجب التعامل بإيجابية مع جهود المبعوث الأممي ولا حل عسكري في ليبيا".

    وأمر قائد الجيش الليبي، المشير خليفة حفتر، الخميس الماضي، قواته بالتقدم إلى العاصمة الليبية، طرابلس، لاستهداف ما وصفه بالجماعات الإرهابية، وتوقع حفتر وقادته العسكريون السيطرة على طرابلس خلال 48 ساعة.

    وبدأ الهجوم بالسيطرة على مدينة غريان، التي تبعد نحو 80 كم جنوب طرابلس، بعد مناوشات قصيرة مع القوات المتحالفة مع رئيس الوزراء المتمركز في طرابلس، فائز السراج.

    وتمثل التطورات انتكاسة للأمم المتحدة والدول الغربية التي تحاول الوساطة بين السراج وحفتر، اللذين اجتمعا في أبوظبي الشهر الماضي، لبحث اتفاق لتقاسم السلطة.

    انظر أيضا:

    لافروف: روسيا ومصر تنسقان جهود التسوية في ليبيا
    لافروف: إجراء انتخابات في ليبيا في ظل الظروف الحالية أمر محفوف بالمخاطر
    لافروف يبحث مع سيالة تطورات الوضع في ليبيا
    شكري يؤكد على محورية مكافحة الإرهاب في ليبيا
    شكري أمام اجتماع دول جوار ليبيا: امتداد الأزمة يهدد المنطقة كلها بالانفجار
    شكري... استقرار ليبيا وسلامتها جزء لا يتجزأ من استقرار مصر
    الكلمات الدلالية:
    اشتباكات طرابلس, أخبار الصراع في ليبيا, العلاقات الروسية المصرية, أخبار الأمن في ليبيا, أخبار العالم, أخبار ليبيا, أخبار العالم العربي, الحرب في ليبيا, التسوية في ليبيا, الجيش الوطني الليبي, المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية, وزارة الخارجية المصرية, وزارة الخارجية الروسية, خليفة حفتر, سامح شكري, سيرغي لافروف, طرابلس, ليبيا, مصر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik