Widgets Magazine
20:52 23 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    رئيس المجلس الرئاسي في ليبيا فايز السراج

    عبارة خلف السراج تثير جدلا وتكهنات في ليبيا (فيديو)

    © REUTERS / HANI AMARA
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    120
    تابعنا عبر

    آثارت عبارة خلف رئيس حكومة الوفاق الوطني في ليبيا، فائز السراج، أثناء كلمته، أمس السبت، جدلا وتكهنات بين مغردين على مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدين أنها جاءت من على منصة "حزب العدالة والبناء" الذي يعتبر فرع جماعة الإخوان المسلمين في ليبيا.

    وفي الوقت الذي لا يمكن لوكالة "سبوتنيك" التأكد من صحة هذه المعلومات أو مكان إلقاء السراج لكلمته، عبر نشطاء عن استغرابهم من السبب وراء اختيار السراج هذه المنصة دون المنصات الأخرى في البلاد لتوجيه كلمة قوية لقائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر".

    وهاجم السراج، حفتر، في كلمته، واصفا تحركات الأخير صوب العاصمة الليبية، طرابلس بـ"الانقلاب"، مؤكدا على أن ذلك "لن يجد منا إلا الحزم والقوة"، حيث قال: "لقد مددنا يدنا للسلام.. لكن الاعتداء الذي حدث من القوات التابعة لحفتر، وإعلانه الحرب على مدننا وعاصمتنا، وإعلانه بذلك الانقلاب على الاتفاق السياسي، لن يجد منا إلا الحزم والقوة".

    وأضاف: "أصدرنا التعليمات وأعلنا حالة النفير العام للقوات المسلحة الليبية والأجهزة الأمنية، بالتعامل مع أي تهديد من شأنه السعي لزعزعة الاستقرار وترويع الآمنين، وفي هذا الوقت نحيي قواتنا المسلحة الليبية الباسلة، والتي مازالت تتوافد من كل أنحاء البلاد، لما قدمته وتقدمه من تضحيات لحماية المدنيين، والدفاع عن حلم الليبيين في دولة مدنية ذات سيادة".

    انظر أيضا:

    ليبيا... تجدد الاشتباكات في منطقة العزيزية جنوب غربي طرابلس
    "السبع الكبار" تتفق على فرض ضغوط على حفتر ومسؤولي التصعيد العسكري في ليبيا
    لافروف: روسيا ومصر تنسقان جهود التسوية في ليبيا
    لافروف وشكري يوجهان دعوة عاجلة إلى أطراف الصراع في ليبيا... ويحذران
    صحيفة: الدول الغربية حولت حفتر إلى أقوى رجل بعد تدمير ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    اشتباكات طرابلس, أخبار الصراع في ليبيا, العاصمة الليبية طرابلس, أخبار الأمن في ليبيا, أخبار العالم, أخبار ليبيا, أخبار العالم العربي, الحرب في ليبيا, التسوية في ليبيا, الجيش الوطني الليبي, حكومة الوفاق الوطني الليبية, الأمم المتحدة, فايز السراج, خليفة حفتر, طرابلس, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik