10:15 GMT18 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    نقلت قناة "الحدث" عن ابن زعيم المعارضة الرئيسية في السودان الصادق المهدي قوله، اليوم الخميس، إن الرئيس عمر البشير تحت الإقامة الجبرية وكذلك عدد من قيادات الإخوان المسلمين.

    وكانت القناة ومقرها دبي قد نسبت التصريح في بادئ الأمر للصادق المهدي نفسه، لكنها أوضحت في وقت لاحق أن ابنه الصديق الصادق المهدي هو من أدلى به، وفقا لوكالة "رويترز".

    وكان عضو بارز في الجماعة الاحتجاجية الرئيسية في السودان قال، اليوم الخميس، إن الجماعة لن تقبل إلا بحكومة مدنية تضم شخصيات من المعارضة.

    وقال عمر صالح سنار القيادي في تجمع المهنيين السودانيين لـ"رويترز": "نحن الآن في الشارع في مكان الاعتصام في انتظار بيان الجيش. لن نقبل إلا بحكومة مدنية انتقالية مكونة من قوى إعلان الحرية والتغيير"، مشيرا إلى بيان يحدد مطالب تجمع المهنيين.

    وتابع: "التفاوض مستقبلا مع الجيش حول ترتيبات انتقال السلطة. نحن متمسكون بالمذكرة التي قدمناها يوم السادس من أبريل للجيش". 

    ومنذ قليل ذكرت "وكالة السودان للأنباء" أن جهاز الأمن والمخابرات الوطني أعلن إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين في كل أنحاء البلاد.

    وجاء الإعلان بعد أن قالت مصادر سودانية إن الرئيس عمر البشير أجبر على التنحي بعد أن حكم البلاد على مدى ثلاثة عقود.    

    وأوقف تلفزيون السودان بثه خلال اليوم، ولم يذع سوى موسيقى عسكرية، مع الإعلان عن بيان مهم للقوات المسلحة بعد قليل.

    وتوافد الآلاف على مقر وزارة الدفاع، كما تم إرسال تعزيزات عسكرية إلى محيط الإذاعة والتلفزيون، وأغلق مطار الخرطوم أمام الطائرات المغادرة.

    وأعلن مصدر في حرس الجيش السوداني المتمركز بالقرب من مبنى الإذاعة والتلفزيون، عن تشكيل مجلس انتقالي جديد من القوات المسلحة في السودان.

    وأوضح المصدر لوكالة "سبوتنيك" أنه تم تشكيل مجلس انتقالي في البلاد من القوات المسلحة برئاسة الفريق عوض بن عوف.

    انظر أيضا:

    الاتحاد الأوروبي يدعو الأطراف في السودان لعدم استخدام العنف
    احتفالات مبكرة في السودان بتنحي البشير
    السودان... جدول زمني للحظات الأخيرة للبشير داخل القصر
    صدور بيان لـ"قوى إعلان الحرية والتغيير" في السودان
    الكلمات الدلالية:
    السودان, ملاحقة البشير, الحكومة السودانية, عمر البشير, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook