Widgets Magazine
21:45 22 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    مقاتل لحزب الله أمام مدفع صاروخي

    خبير اقتصادي: إعلان واشنطن حول الشبكات المالية لـ"حزب الله" حملة إعلامية

    © AFP 2019 / LOUAI BESHARA
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    عرضت الولايات المتحدة مكافأة تصل إلى عشرة ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات قد تساعد في وقف تمويل "حزب الله" اللبناني.

    حول هذا الموضوع، قال الخبير الاقتصادي، غالب أبو مصلح في اتصال هاتفي مع "سبوتنيك"، إن "المخابرات الأمريكية تتابع الحركات المالية لـ"حزب الله"، ولكل الأشخاص في لبنان، منذ ما يقارب العشرين سنة عبر هيئة في مصرف لبنان".

    وأضاف أبو مصلح: "وبالتالي هم ليسوا بحاجة إطلاقا لمعرفة من يتعامل مع "حزب الله"، وكيفية إدارة أموال الحزب"، مضيفا أنه من المعروف أن "حزب الله"  لديه مؤسسات تدر عليه أرباحا، وكذلك هناك تبرعات من جهات عديدة خاصة إيران.

    ولفت إلى أن إعلان الولايات المتحدة بتخصيص مكافآت لمن يدلى بمعلومات حول الشبكات المالية لـ"حزب الله"، لا يعدو كونه حملة إعلامية للضغط السياسي.

    وأوضح أبو مصلح  أن الولايات المتحدة ربما تنجح في التهويل وفى إظهار "حزب الله" في موقف الضعيف، إلا أنه في الواقع الميداني الفعلي ليس له أي تأثير ولا تستطيع واشنطن تهديد تمويل "حزب الله".

    وأوضح الخبير الاقتصادي أن حزب الله بحاجة للمزيد من الأموال، نتيجة الضائقة التي تمر بها إيران، والتي جعلتها تخفض عطاءاتها للحزب، مشيرا إلى أن هناك أزمة اقتصادية في "حزب الله" جعلته يقلص رواتب أنصاره، وأن أساس هذه الأزمة هو السياسات التي مارستها الحكومات اللبنانية المتعاقبة، والتي أدت إلى كارثة لبنانية مست قواعد "حزب الله" كجزء من الجمهور اللبناني، مؤكدا أن الحزب مضطر أن يساعد لبنان فى أزمته الاقتصادية.  

    انظر أيضا:

    أمريكا تعلن عن مكافأة 10 ملايين دولار مقابل معلومات عن حزب الله
    صحيفة: نصر الله يفجر مفاجأة ويبلغ قادة "حزب الله" موعد الحرب مع إسرائيل
    بالصور... شباب "حزب الله" في الأهواز لمساعدة الإيرانيين
    قائد في الجيش الإسرائيلي: هزيمة ساحقة سيتكبدها "حزب الله" في حال نشوب حرب
    جنرال إيراني: "حزب الله" اللبناني يحاصر إسرائيل
    "حزب الله": المخطط الأمريكي هزم في سوريا والعراق ولبنان
    الكلمات الدلالية:
    حزب الله اللبناني, لبنان, إيران, حزب الله, أمريكا, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik