02:27 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يقوم العراق بدور بارز، في الوقت الحالي، بشأن تقريب وجهات النظر بين الفرقاء من دول الجوار. وبعد استضافة بغداد اجتماعا برلمانيا لعدد من دول الجوار ضم السعودية وإيران، وصل إلى العراق، وفد من مجلس التعاون الخليجي برئاسة الأمين العام للمجلس عبد اللطيف بن راشد الزياني، حيث يلتقي رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي.

    ويبحث الوفد مع المسؤولين العراقيين التعاون مع المجلس في الملفات السياسية والأمنية والاقتصادية.

    وقال إحسان الشمري، رئيس مركز التفكير السياسي العراقي، في تصريح لـ"سبوتنيك"، اليوم الأربعاء 24 أبريل / نيسان، إن الانفتاح العراقي على العالم العربي يصب في مصلحة العراق، مشيرا إلى أن الوفد الخليجي سوف يناقش مسألة إعادة الإعمار والقضايا الاقتصادية وملف محاربة الإرهاب.

    وأكد الشمري أن العراق يمكن أن يكون هو الطريق إلى إنهاء الخلافات بين مجلس التعاون الخليجي  وقطر قائلا في نفس الوقت، إن الحديث عن مبادرة للحل ليس وقتها الآن، رغم أنه يجري التركيز على حل الأزمة بين قطر والسعودية بصورة كبيرة.

    وأوضح إحسان الشمري، أن الثقة التي يتمتع بها العراق وسياسة التوازن والحياد تؤهله للعب دور مهم في التجاذبات السياسية، منوها إلى تصاعد التوتر بين إيران وواشنطن وأهمية دور العراق لإحداث تقارب بينهما فيما يصب في مصلحة المنطقة بأكملها.

    وفي نفس الوقت يستطيع العراق أن يكون وسيطا مهما في تقريب وجهات النظر بين السعودية وإيران وخصوصا بعد جلوس السعودية وإيران على  طاولة واحدة في القمة، التي عقدت في بغداد وشهدت حضور برلمانيين من دول عربية، مشيرا الى أن الأمر يحتاج الى وقت أطول لرسم مبادرة بين البلدين لتقريب وجهات النظر فيما بينهما.

    انظر أيضا:

    بعد فوز قطر على العراق... ضاحي خلفان يسخر من "العنابي"
    تطورات جديدة في العلاقات... قطر تتخذ قرارا بشأن العراق
    قبل ساعات من قرار "فيفا"... العراق يعلق على اقتراح مشاركته في استضافة مونديال قطر
    العراق يصدم "دول المقاطعة" بشأن أزمة "حصار قطر"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار قطر, أخبار العراق, الأزمة الخليجية, السعودية, قطر, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook