11:15 GMT05 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الخبير الاقتصادي اللبناني، غازي وزني، إن القطاع المصرفي في لبنان قوي بما يكفي لتمويل الحكومة بهدف خفض عجز الموازنة، خاصة إن 40% من أمواله هي سيولة و60% توظيفات.

    وذكر وزني، في تصريحات لراديو "سبوتنيك"، أن القطاع المصرفي ربحيته تقارب 32 مليار دولار بما نسبته 10% من حجم رأس المال الإجمالي، لذا فمن الممكن أن يسهم في خفض خدمة الدين العام التي تلتهم 62% من الموازنة العامة.  

    وأوضح غازي أن القطاع المصرفي يشترط لمساهمته أن تكون ضمن سلة إجراءات حكومية متكاملة من بينها التقشف، واكتتاب في سندات خزينة بقيمة 60 مليار ليرة بفائدة صفر بالمئة، وزيادة الجباية ووقف الهدر في المال العام.

    وأشار إلى أن الحكومة قامت بتعيينات عشوائية عام 2018 لأسباب سياسية، وهي مضطرة الآن لتخفيض العجز في الموازنة إلى 9.5% من الناتج المحلي.

    وأكد الخبير الاقتصادي أن المبادرة جاءت من البنوك ولا ترتبط بتوصيات المانحين الدوليين، مشيرا إلى أن القطاع المصرفي سبق أن ساهم في خفض عجز الموازنة في عام 2002.   

    انظر أيضا:

    جدال بين سياسيين في لبنان بسبب كلب
    كيف تصرف الجبير مع وزير خارجية لبنان... صحيفة تكشف كواليس ما حدث
    أعداد لم تحدث منذ 100 عام... أسراب من الفراشات تحلق في مروج لبنان (صور)
    الحريري: الوضع الاقتصادي متراكم وسيىء في لبنان
    خبير اقتصادي: ممنوع على لبنان السقوط على طريقة اليونان... وممنوع عليه الموت
    الكلمات الدلالية:
    أخبار لبنان, الحكومة اللبنانية, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook