Widgets Magazine
02:05 18 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    الجيش التركي يواصل تعزيز نقاطه بريف حماة

    الجيش التركي يبدأ بإخلاء نقطة المراقبة التابعة له بريف حماة الشمالي الغربي (فيديو)

    © Sputnik . Bassel Shurtouh
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20

    صرح مصدر محلي لـ"سبوتنيك" بأن الجيش التركي بدأ بإخلاء نقطة مراقبة تابعة له بريف حماة الشمالي الغربي.

    قال مراسل "سبوتنيك" في حماة إن مروحيات الجيش التركي بدأت بإخلاء نقطة المراقبة التركية في جبل شحشبو بريف حماة الغربي.

    ونقل المراسل عن مصادر محلية في إدلب نفيها لوكالة "سبوتنيك" سقوط أي قتلى أو جرحى بصفوف الجنود الأتراك في نقطة المراقبة الواقعة بجبل شحشبو بريف حماة الغربي الذي تتقاسم السيطرة فيه عدة تنظيمات إرهابية على رأسها فصيل "حراس الدين" المبايع لتنظيم

    "القاعدة" وتنظيم "أنصار التوحيد" المبايع لتنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا)، إضافة إلى بعض الميليشيات الإرهابية الممولة من تركيا.

    وأشارت المصادر إلى أن الطيران المروحي التركي نقل اليوم أعدادا من قواته المتمركزة في النقطة المذكورة تمهيدا لإكمال إخلائها خلال الساعات القليلة القادمة.

    وأكدت المصادر لـ"سبوتنيك" أن النقطة التركية لم تتعرض لأي قصف صاروخي أو مدفعي من قبل قوات الجيش، موضحة أن ما حصل هو أن ميليشيات الجبهة الوطنية للتحرير المدعومة من تركيا كانت تقوم باستهداف مواقع الجيش

    السوري من نقاط تمركزها بمحيط النقطة التركية، إلا أن الجيش السوري استهدف تجمعات هذه الميليشيات بضربات دقيقة بالقرب من النقطة التركية التي لم تتعرض لأي استهداف.

    وتتقاسم السيطرة على ريف حماة الغربي عدة تنظيمات إرهابية على رأسها "حراس الدين" المبايع لتنظيم "القاعدة" و"تنظيم أنصار" التوحيد المبايع لتنظيم "داعش" (المحظور في روسيا) ، وبدرجة أقل، "الحزب الإسلامي التركستاني" إضافة إلى بعض الميليشيات الإرهابية الممولة من تركيا.

    انظر أيضا:

    بالصور.. مدفعية الجيش السوري تتصيد الإرهابيين شمال حماة
    الطيران الحربي السوري الروسي يدك مراكز ثقل التنظيمات الإرهابية بريفي حماة وإدلب (فيديو)
    الدفاع الروسية تنفي تقارير إعلامية عن مقتل 4 جنود لها في محافظة حماة السورية
    قائد بقوات "النمر": استكملنا استعداداتنا.. ننتظر الأوامر لاقتحام ريف حماة (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    حماة الغربي, ريف حماة, إدلب, الجيش التركي, انسحاب, تركيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik