Widgets Magazine
09:50 21 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    جزيرة غريلي على أرخبيل أرض فرانس جوزيف في بحر بارنتس في منطقة القطب الشمالي حيث تابع حملة تنظيف الأرخبيل

    قلق أمريكي إزاء إجراءات الصين في القطب الشمالي

    © Sputnik . Ilya Timin
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أعرب وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، اليوم الإثنين، عن قلق بلاده إزاء الإجراءات التي تتخذها الصين في القطب الشمالي بما في ذلك العسكرة المحتملة للمنطقة.

    واشنطن — سبوتنيك. وقال بومبيو، متحدثًا في روفانيمي في فنلندا "الصين تقوم بالفعل بتطوير طرق بحرية في المحيط المتجمد الشمالي. هذا جزء من اتجاه مألوف. تحاول بكين تطوير بنية تحتية حيوية باستخدام الأموال الصينية والشركات الصينية والعمال الصينيين، وفي بعض الحالات خلق وجود دائم لقوات الأمن الصينية".

    وأضاف بومبيو، أن "وزارة الدفاع الأمريكية حذرت الأسبوع الماضي من أن الصين يمكن أن تستخدم وجودها المدني البحثي في القطب الشمالي لتعزيز وجودها العسكري، بما في ذلك نشر الغواصات في المنطقة لردع الهجمات النووية. نحن بحاجة إلى دراسة هذه الإجراءات بعناية"، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة سوف تأخذ "في الاعتبار الاتجاهات في السلوك العدواني للصين" في مناطق أخرى.

    يذكر في هذا السياق أن الصين استضافت أعمال المنتدى الثاني "حزام واحد ، طريق واحد" نهاية الشهر المنصرم، بمشاركة 37 من القادة الأجانب ،لكن الولايات المتحدة شاركت بتمثيل متدني مما يعكس عدم ارتياحها إزاء هذه المبادرة.

    ومبادرة الحزام والطريق هي إحدى ركائز سياسات الرئيس شي جين بينغ وتهدف إلى إعادة بناء طريق الحرير القديم لربط الصين مع آسيا وأوروبا ومناطق أخرى من خلال التمويل الضخم لمشاريع بنية تحتية.

    لكن كثيرا من العواصم الغربية تعتبرها خطة مثيرة للجدل، لا سيما واشنطن التي تعتبرها مجرد وسيلة لنشر النفوذ الصيني في الخارج وإثقال كاهل البلدان بديون لا يمكن تحملها من خلال تمويل مشاريع لا تتمتع بالشفافية.

    وانتقدت الولايات المتحدة بشكل خاص قرار إيطاليا بشأن المشاركة في المبادرة الشهر الماضي وهو الأول لدولة تنتمي لمجموعة السبع.

    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, القطب الشمالي, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik